روسكوسموس: المؤشرات الحيوية في الغلاف الجوي لكوكب الزهرة ليست دليلاً على وجود حياة

روسكوسموس: المؤشرات الحيوية في الغلاف الجوي لكوكب الزهرة ليست دليلاً على وجود حياة

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 15 سبتمبر 2020ء) أكد المدير التنفيذي للبرامج الواعدة والعلوم في وكالة الفضاء الروسية "روسكوزموس" ألكسندر بلوشينكو، أن اكتشاف المؤشرات الحيوية في الغلاف الجوي لكوكب الزهرة لا يمكن اعتباره دليلًا موضوعيًا على وجود حياة ، ولا يمكن الحصول على بيانات علمية موثوقة إلا من خلال الدراسة المباشرة لسطح الكوكب.

ونقل موقع "روسكوسموس" الإلكتروني الرسمي عن بوشينكو قوله: ": "لا يمكن اعتبار الكشف عن طريق الملاحظات الفلكية عن بعد في الغلاف الجوي لكوكب الزهرة لمواد كيميائية يمكن تصنيفها كعلامات كيميائية للنشاط الحيوي دليلاً موضوعياً على وجود الحياة على هذا الكوكب"​​​.

وأشار إلى أن "البيانات العلمية الموثوقة حول هذه النتيجة لا يمكن الحصول عليها اليوم إلا من خلال الدراسة المباشرة لسطح الكوكب والجو الخاص به".

(تستمر)

وأضاف بلوشينكو أنه "تم اتخاذ قرار بتنفيذ بعثة "فينيرا-دي" المخطط لها سابقًا، والتي تشمل وحدتين: أحدهما للهبوط والثاني للتحليق على المدار ، كمشروع وطني مستقل دون مشاركة واسعة النطاق من قبل عناصر التعاون الدولي".

هذا ومن المقرر أن تجري أقرب بعثة إلى كوكب الزهرة في الفترة خلال الأعوام 2027 - 2029 وكان من المخطط أن يكون المشروع "فينيرا-دي" مشروعا روسيا أميركيا مشتركا.

وأفيد في وقت سابق أن العلماء في جامعة كارديف (المملكة المتحدة) ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (الولايات المتحدة الأميركية) اكتشفوا الفوسفين في الغلاف الجوي لكوكب الزهرة ، والذي قد يكون من أصل بيولوجي. يتم إنتاجه من قبل الكائنات الحية الدقيقة التي لا تستخدم الأكسجين للتنفس.

أفكارك وتعليقاتك