العراق يسلم الكويت رفات 21 مفقودا منذ نحو ثلاثة عقود

العراق يسلم الكويت رفات 21 مفقودا منذ نحو ثلاثة عقود

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 16 سبتمبر 2020ء) سلم العراق الكويت رفات 21 شخصا يُعتقد أنهم من بين مفقودين خلال حرب الخليج الثانية قبل نحو ثلاثة عقود.

وذكرت وزارة الدفاع العراقية، في بيان اليوم الأربعاء، "بتوجيه من دولة رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة وبمتابعة وزير الدفاع السيد جمعة عناد سعدون  لتسليم الجانب الكويتي عدد من الرفاة التي تم العثور عليها في بادية السماوة (بمحافظة المثنى جنوبي العراق) جراء حرب الخليج الثانية"​​​.

وأضافت "إذ يقوم الجانب العراقي برئاسة اللواء (حازم قاسم مجيد) بتسليم الجانب الكويتي (21) صندوقا تحتوي على رفات يعتقد أنها لأسرى كويتيين لاستكمال إجراءات فحص الحمض النووي في المختبرات الكويتية حيث يتم نقل الرفاة من العراق إلى الكويت على متن طائرة مخصصة من قبل اللجنة الدولية للصليب الأحمر".

(تستمر)

وتؤكد الكويت أن عدد مفقوديها منذ عام 1990 بلغ 320 مفقودا، فيما أشار العراق إلى أن أكثر من 5 آلاف عراقي لا يزالون في عداد المفقودين منذ ذلك العام.

هذا وكان مجلس الأمن الدولي قد حث العراق على مواصلة جهود البحث عن جثامين ضحايا، بهدف حل مسائل المفقودين الكويتيين وغيرهم من رعايا البلدان الأخرى، منذ عام 1991.

وحرب الخليج الثانية، أو حرب تحرير الكويت وأطلق عليها عسكريًا أيضًا اسم عملية درع الصحراء، وهي حرب شنها تحالف مكون من قوات 34 دولة بقيادة الولايات المتحدة الأميركية بهدف إخراج القوات العراقية خلال فترة حكم الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين، من الكويت.

واستأنفت بغداد والكويت علاقاتهما عام 2003، عقب سقوط نظام الرئيس السابق صدام حسين الذي غزا الكويت عام 1991.

أفكارك وتعليقاتك