وزير خارجية الإمارات حول ذبح مدرس في باريس: ما حدث يظهر أن أفكار التطرف لا زالت موجودة

وزير خارجية الإمارات حول ذبح مدرس في باريس: ما حدث يظهر أن أفكار التطرف لا زالت موجودة

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 20 اكتوبر 2020ء) قال وزير خارجية الإمارات، عبد الله بن زايد، اليوم الثلاثاء، إن واقعة ذبح مدرس بسبب عرضه رسوما مسيئة لنبي الإسلام (محمد) تظهر أن الفكر المتطرف لا يزال موجودا.

(تستمر)

وقال في مؤتمر صحفي افتراضي مشترك مع نظيره الأميركي، مايك بومبيو، بمناسبة انطلاق الحوار الإماراتي الأميركي، "قبل 19 عاما انضممنا إلى جهود واشنطن في محاربة الإرهاب بعد أحداث 11 أيلول/سبتمبر"، مضيفا أن هذا "لم يكن كافيا، فأفكار التطرف لا تزال موجودة كما حدث في باريس"، وفق تعبيره، داعيا إلى "التغلب على أصوات الراديكالية المتشددة"​​​.

مواضيع ذات صلة

أفكارك وتعليقاتك