المجلس الأوروبي حصل على ضوء أخضر لتوقيع عقوبات إضافية على رئيس بيلاروس - بوريل

(@FahadShabbir)

المجلس الأوروبي حصل على ضوء أخضر لتوقيع عقوبات إضافية على رئيس بيلاروس - بوريل

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 20 اكتوبر 2020ء) قال الاتحاد الأوروبي، اليوم الثلاثاء، إنه بصدد توقيع عقوبات إضافية على الرئيس البيلاروسي، ألكسندر لوكاشينكو، والذي لا تعترف دول الاتحاد الأوروبي بنتيجة الانتخابات التي جاءت به.

وقال ممثل السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، في بيان خلال الجلسة العامة للبرلمان الأوروبي لمناقشة العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وبيلاروسيا، " لقد تبنينا عقوبات ضد مسؤولين عن العنف والتزوير للانتخابات، وقد حصل المجلس على الضوء الأخضر لبدء تجهيز عقوبات إضافية لأشخاص بمن فيهم لوكاشينكو  نفسه"​​​.

وأضاف بوريل، "الاتحاد الأوروبي أكد أنه لم يعترف بنتائج الانتخابات هناك، وقلنا بشكل واضح إننا لا نعترف بلوكاشينكو كرئيس شرعي لبيلاروسيا".

(تستمر)

وذكر أن "جميع الأعضاء يدعون مجددا لإنهاء العنف وإطلاق سراح المحتجزين واحترام حرية الأعلام، ولكن السلطات في بيلاروسيا لا تستجيب للأسف".

وتنظم المعارضة البيلاروسية احتجاجات تقليدية في مدن مختلفة من البلاد اعتراضا على فوز لوكاشينكو في الانتخابات الرئاسية، ويدعو الاتحاد الأوروبي لإطلاق سراح المحتجزين على خلفية الاحتجاجات بينهم صحفيين.

وتستمر أعمال الشغب حتى الآن، والتي تزداد في عطلة نهاية الأسبوع. وبالمقابل ينظم مؤيدو ألكسندر لوكاشينكو، الذي تم تنصيبه في 23 أيلول/سبتمبر تجمعات ومسيرات داعمة.

وشهدت بيلاروس احتجاجات عقب الانتخابات التي جرت في 9 أب/أغسطس وفاز بها الرئيس البيلاروسي الحالي، ألكسندر لوكاشينكو، بحصوله على 80.1 بالمئة من الأصوات،

مواضيع ذات صلة

أفكارك وتعليقاتك