طفلة ھندیة تتعرض لاغتصاب جماعي و نزع کبدھا فی منطقة کانبور ناجار

طفلة ھندیة تتعرض لاغتصاب جماعي و نزع کبدھا فی منطقة کانبور ناجار

نیودلھي ( أردو بوینت أخبار 19 نوفمبر 2020م ) : قامت الشرطة الھندیة بالعثور علی جثة طفلة تبلغ من عمرھا 7 سنوات بعد أن تعرضت لاغتصاب جماعي و نزع کبدھا لاستخدامہ فی السحر الأسود ۔

(تستمر)

ذکرت صحٰفة ” المرصد “ نقلا عن صحیفة ” روسیا الیوم “ قال مفتش الشرطة في منطقة كانبور ناجار الريفية بريجيش سريفاستافا، في بيان ’’ عثرنا على اثنين من المشتبه بهم من الذين كانوا يعيشون في قرية الضحية، ونعتقد أنهما متورطان في الحادث، لذلك قمنا باعتقالهم ‘‘ . وأضاف بأن ’’ المشتبه بهما اعترفا بالجريمة عند استجوابهما، وأفاد أحدهما بأن عمه قد دفع لهم لارتكاب الجريمة.

وكانا ثملين قبل ارتكاب الجريمة وحاولا اغتصابها ثم قطعوها وأخذوا كبدها ليعطوه للعم ‘‘ . مشیرا الی أن استئصال كبدها مرتبط بـ”طقوس خرافية” قام بها عم أحد المتهمين، الذي لم يتمكن من إنجاب طفل من زوجته ۔

مواضيع ذات صلة

أفكارك وتعليقاتك