"مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع" تواصل زياراتها الميدانية للوقوف على احتياجات رواد الأعمال

"مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع" تواصل زياراتها الميدانية للوقوف على احتياجات رواد الأعمال

دبي ( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ ‎‎‎ 25 نوفمبر 2020ء) عززت مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة - إحدى مؤسسات اقتصادية دبي - تواصلها وتفاعلها مع الشركات الناشئة ومجتمع ريادة الأعمال في الإمارة، وذلك في ضوء التحديات التي تواجهها الشركات في أعقاب تفشي فيروس كورونا المستجد، إلى جانب الفرص المستقبلية للمشاريع المبتكرة.

وواصل عبد الباسط الجناحي، المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، زياراته الميدانية الشهرية للقاء رواد الأعمال وتقييم احتياجاتهم، وتعهد بتقديم الدعم لضمان استمرارية الأعمال والنمو.

وقال الجناحي "إن الطريقة المثالية التي استجابت بها دولة الإمارات بشكل عام، وإمارة دبي على وجه الخصوص لأزمة كوفيد-19 كانت مشجعة للشركات، وتحديدا رواد الأعمال الذين يسعون إلى ابتكارات في قطاعات متنوعة لافتا الى ان التركيز في مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة ينصب على تحويل هذه الأزمة إلى فرصة لأعضائنا، وطمأنتهم على استمرار كل أشكال الدعم.

(تستمر)

لقد قمنا بتخصيص الدعم التطويري، ومواردنا المتنوعة، بما في ذلك مجالات المعرفة والاستشارات والتمويل، بهدف تمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة من مواجهة التحديات والتحرك بثقة نحو النمو المستدام".

وتهدف الزيارات الميدانية، التي تم إطلاقها في أعقاب إعادة فتح القطاعات الاقتصادية المختلفة في دبي بعد تفشي الجائحة، إلى بث الثقة بين رواد الأعمال وتعزيز الوعي بحزم التحفيز التي أعلنت عنها الحكومة لمساعدة الشركات على تجاوز التحديات الراهنة. واستهدفت الزيارات الأعضاء المستفيدين من برامج تطوير الشركات الناشئة في دبي، بما في ذلك التعليم والتدريب، وحاضنات الأفكار وضمانات رأس المال.

كما قامت مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة بتوسيع حزمة دعم كوفيد-19 الشاملة، التي تضم فترة سماح لتسديد القروض، وضمانات رأس المال على التمويل الجديد، وتأجيل دفع الإيجار، والاستشارات عن بعد، والتعليم والتدريب لرواد الأعمال والشركات الناشئة.

وشملت الشركات الناشئة التي زارها الجناحي في الجولة الأخيرة، كل من " الماس للروبوتات، تركيب "عضو في صندوق محمد بن راشد لدعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة، واستفاد من التمويل الجماعي عبر منصة بيهايف".. بن ثاني للسيارات، مصنع شوكولاتة مرزام دبي، بارجيل لخدمات التصور الجوي، ومطعم 3 فلس".

مواضيع ذات صلة

أفكارك وتعليقاتك