روحاني وأمير قطر يأملان تعزيز العلاقات الخليجية الإيرانية بجميع المجالات-الرئاسة الإيرانية

روحاني وأمير قطر يأملان تعزيز العلاقات الخليجية الإيرانية بجميع المجالات-الرئاسة الإيرانية

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 25 نوفمبر 2020ء) أعرب الرئيس الإيراني حسن روحاني، وأمير قطر تميم بن حمد، خلال اتصال هاتفي، عن أملهما في "تعديل بعض دول المنطقة سياستها"، والعمل على تطوير العلاقات بين دول الخليج وإيران في جميع المجالات.

وقال روحاني، حسبما نقلت عنه الرئاسة الإيرانية في بيان، اليوم الأربعاء "آمل أنه مع التطورات الجديدة على الساحة الدولية، يتم تعديل السياسات العدائية لبعض دول المنطقة ونرى تعزيز فرص الحوار والتفاهم داخل المنطقة"​​​.

(تستمر)

وأضاف "نحن دول المنطقة نستطيع حل مشاكلنا كجيران وإخوة.. والسماح للكيان الصهيوني (إسرائيل) بوضع أقدامه في المنقطة سيكون سببًا لانعدام الأمن وعدم الاستقرار فيها".

من جهته، أكد أمير قطر أنه "يجب تطوير التعاون بين إيران ودول الخليج في جميع المجالات، بما في ذلك الأمن المائي في المنطقة، وفي أي اتفاق لضمان الأمن في المنطقة يجب أن تكون إيران طرفًا فيه".

وشدد أمير قطر على أن "الجميع في المنطقة عانى من بعض التصرفات غير المسؤولة من جانب بعض دول المنطقة"، معربا عن أمله في "استئناف المحادثات بين إيران ودول الخليج، نظرًا للتطورات الدولية الجديدة".

مواضيع ذات صلة

أفكارك وتعليقاتك