إثيوبيا تدعم إنتاج لقاح "سبوتنيك- في" الروسي على أراضيها- سفير

إثيوبيا تدعم إنتاج لقاح

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 26 نوفمبر 2020ء) صرح السفير الإثيوبي في موسكو، أليمايه تيغين أرغاو، اليوم الهميس، بأن بلاده ستدعم إنتاج لقاح "سبوتنيك- في" الروسي على أراضيها، وإذا أبدى المستثمرون الروس اهتماماً، فإن أديس أبابا مستعدة أيضاً لشراء العقار عندما يكون متاحاً في السوق.

وقال السفير، لوكالة "سبوتنيك": "نحن ندعم دائماً الاستثمارات الروسية في بلادنا​​​. إذا كان المستثمرون الروس مهتمين بمشاريع في بلادنا، فنحن فقط نرحب بذلك. وهذا ينطبق أيضاً على إنتاج اللقاح الروسي".

وأشار إلى أن إثيوبيا لديها مناطق صناعية في أجزاء مختلفة من البلاد.

وأضاف "إذا أراد المستثمرون الروس القدوم إلى سوقنا، فيمكنهم التقدم بطلب إلى هيئة الاستثمار الإثيوبية. وهناك سيُعرض عليهم مكان في المنطقة الصناعية حيث يمكنهم بدء الإنتاج - هناك كهرباء وطرق ومعدات وخدمات مصرفية.

(تستمر)

كل شيء جاهز".

وكانت روسيا قد أكدت فعالية لقاحها "سبوتنيك-في" ضد فيروس "كورونا" المستجد بنسبة كبيرة وحددت توقيت توزيعه وسعره عالميا.

وفي بيان مشترك صدر الثلاثاء الماضي، أكد مركز "غاماليا" للأبحاث، ووزارة الصحة الروسية، والصندوق السيادي الروسي -الهيئات المشاركة في تطوير لقاح "سبوتنيك-في"- أن هذا اللقاح الذي تم الإعلان عنه لأول مرة في أغسطس/آب الماضي فعّال بنسبة 95 بالمئة.

مواضيع ذات صلة

أفكارك وتعليقاتك