الرئيس الأرمني السابق: رئيس الوزراء نيكول باشينيان فشل في خوض معركة قره باغ

الرئيس الأرمني السابق: رئيس الوزراء نيكول باشينيان فشل في خوض معركة قره باغ

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 05 ديسمبر 2020ء) اتهم الرئيس الأرمني السابق روبرت كوتشاريان، رئيس الوزراء نيكول باشينيان، بفشل بخوض العملية العسكرية في قره باغ.

وقال في مقابلة مع قناة "ارمينيا-5": "في بداية الأعمال العدائية، لم يكن من الممكن الحفاظ على خط الجبهة بطول 14 كيلومترا في الجنوب، وهذا استدعى إنشاء خطوط دفاعية جديدة، والسبب هو أننا حاولنا إجراء عملية عسكرية شكك فيها الكثيرون، فيما تحدث عنها رئيس الوزراء بإلهام"​​​.

وأضاف الرئيس الأرمني السابق: "العملية تمت بأوامر مباشرة من رئيس الوزراء، وأصبحت أكبر فشل للقوات الأرمينية في الحرب، وهزم فيلق الجيش وفوج ستيباناكيرت العامل في الجنوب، وبعد ذلك لم يكن لدى قره باغ وحدات جاهزة لإنشاء خطوط دفاعية جديدة".

(تستمر)

واكد كوتشاريان انه، كان على باشينيان وقف الحرب في رابع يوم، عندما أكدت هيئة الأركان العامة له بضرورة وقف القتال، حتى لو كانت تتضمن تنازلات إقليمية، ولتقدم الأذربيجانيون فقط من 3 إلى 4 كيلومترات.

وأفاد الرئيس الأرمني السابق: " وكان لدينا حوالي 500 قتيل فقط، لكن الحرب توقفت في اليوم الـ44 بعد سقوط آلاف القتلى وأكثر من 10 آلاف جريح وخسائر إقليمية في أسوأ السيناريوهات دون أي احتمالات لمناقشة الوضع".

وقال كوتشاريان: "لما اندلعت الحرب أبدا، (لو كنت في الحكم) لأنه لم يكن هناك أي هراء دبلوماسي ليجعلها حتمية، ولم يكن الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف يجرؤ على بدء الحرب".

واختتم الرئيس السابق:  "لم يكن من الممكن أن نخسر في هذه الحرب.. لم يكن شعبنا هو الذي خسر الحرب.. رئيس الوزراء.. الحكومة.. الفريق السياسي من خسروها".

مواضيع ذات صلة

أفكارك وتعليقاتك