تحذير من وجود تسرب جديد للهواء على متن محطة الفضاء الدولية- سولوفيوف

تحذير من وجود تسرب جديد للهواء على متن محطة الفضاء الدولية- سولوفيوف

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 22 كانون الثاني 2021ء) أعلن قائد الرحلة للجزء الروسي في محطة الفضاء الدولية، رائد الفضاء فلاديمير سولوفيوف، اليوم الجمعة، عن وجود تسرب جديد للهواء على متن الوحدة الروسية التابعة لمحطة الفضاء الدولية.

وقال سولوفيوف، في مقابلة مع قناة "روسيا- 24" التلفزيونية: "حتى الآن وجدنا (تصدعاً) واحدا، ولدينا شكوك بوجود آخر​​​. مكان آخر يوجد فيه نوع من التسرب."

وأضاف سولوفيوف:" علينا إحضار تلسكوب قوي للغاية على متن سفينة شحن، وبمساعدته علينا الكشف في هذا المكان"

ووفقا لسولوفيوف، يمكن مقارنة الحجم الإجمالي للتسرب بفتحة قطرها 0.2 ملم.

ويذكر انه في أيلول/ سبتمبر 2019 ، جرى تسجيل تسرب هواء صغير في محطة الفضاء الدولية. في أغسطس - أيلول/سبتمبر 2020، وبعد أن زادت سرعته بمقدار خمسة أضعاف، أغلق الطاقم البوابات في وحدات محطة الفضاء الدولية مرتين للتحقق من حجم التسريب، ولعدة أيام جرى عزل الجزء الروسي من المحطة.

(تستمر)

وكان رواد الفضاء قد اكتشفوا في شهر أكتوبر مكان تسرب الهواء في وحدة "زفيزدا" الروسية وتم إصلاح الشق الذي يتسرب منه الهواء مؤقتا. ولكن سيرغي كريكالوف ألذي كان حينها يشغل منصب المدير التنفيذي لبرامج الرحلات الفضائية المأهولة في مؤسسة "روس كوسموس" أعلن عن احتمال وجود مكان آخر يتسرب منه الهواء.

ومن جانبه قال الخبير سيرغي ريجيكوف "نحن عمليا لا نعرف المكان الآخر الذي يتسرب منه الهواء، ونفقد احتياطي الغازات. لذلك يجب حل هذه المشكلة بالسرعة الممكنة". وطلب من رواد الفضاء عزل الغرفة الوسطية تماما طوال الوقت، من أجل تقليل تسرب الهواء".

ويعمل رواد الفضاء الروس سيرغي ريجيكوف وسيرجي كود-سفيرشكوف ورواد الفضاء الأميركيون، كاثلين روبينز ومايكل هوبكنز وفيكتور غلوفر وشانون ووكر، بالإضافة إلى الياباني سويشي نوغوتشي، حاليًا، على محطة الفضاء الدولية.

مواضيع ذات صلة

أفكارك وتعليقاتك