موسكو ودلهي تقيمان حوارا جديدا بصيغة "2 + 2" - وزارة الخارجية الهندية

موسكو ودلهي تقيمان حوارا جديدا بصيغة "2 + 2" - وزارة الخارجية الهندية

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 28 أبريل 2021ء) أعلنت وزارة الخارجية الهندية، اليوم الأربعاء، بأن الهند وروسيا ستنظمان حوارا جديدا بصيغة "2 + 2" بمشاركة وزيري الخارجية والدفاع، لكلا البلدين.

وجاء في بيان عقب محادثة بين رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي والرئيس الروسي، فلاديمير بوتين: "أشار الزعيمان إلى إمكانية توسيع التعاون في مجال الطاقة المتجددة، بما في ذلك اقتصاد الهيدروجين​​​. وقررا إقامة حوار" 2 + 2 "جديد على المستوى الوزاري بمشاركة وزيري الخارجية والدفاع لكلا البلدين".

وأضاف البيان: "أبلغ رئيس الوزراء مودي أنه يتطلع إلى زيارة الرئيس بوتين للهند في وقت لاحق من هذا العام لحضور قمة ثنائية توفر فرصة لمواصلة محادثاتهما الشخصية والسرية. وأكد الرئيس بوتين لرئيس الوزراء دعم روسيا الكامل لإنجاح رئاسة الهند في بريكس في عام 2021.

(تستمر)

كما اتفق قادة البلدين على إبقاء اتصال وثيق بشأن القضايا الثنائية والدولية".

وأشار البيان إلى أن ، مودي أعرب عن امتنانه للدعم الذي تلقاه من روسيا فيما يتعلق ببرنامج الفضاء الهندي غاغانيان واستكمال المرحلة الروسية لتدريب أربعة رواد فضاء لهذا البرنامج.

يذكر أنه خلال المحادثة، أولى مودي وبوتين أهمية لمواصلة تعميق التعاون الثنائي في مختلف المجالات بروح شراكة خاصة ومتميزة.

وتعتبر روسيا أحد شركاء الهند الرئيسيين في مجال الاستخدام السلمي للطاقة النووية. وفقًا لاتفاقية حكومية دولية لعام 1988 وملحقها الإضافي لعام 1998 ، تقوم روسيا ببناء محطة "كودانكولام" للطاقة النووية بمفاعلات "في في في أر" في ولاية "تاميل نادو" في الهند.

يذكر أن روسيا والهند تعتبران اليوم أكبر دولتين شريكتين في مجال التعاون العسكري التقني، حيث تزيد نسبة الأسلحة والمعدات العسكرية الروسية والسوفياتية الصنع في الجيش الهندي عن 70 في المئة، وتقوم روسيا سنويا بتوريد أسلحة ومعدات عسكرية إلى الهند بما قيمته 4.5 مليار دولار وأكثر.

أفكارك وتعليقاتك