" لقب الانتر"..العودة إلى طريق المجد بحزمة من الأرقام القياسية

" لقب الانتر"..العودة إلى طريق المجد بحزمة من الأرقام القياسية

أبوظبي ( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ ‎‎‎ 03 مايو 2021ء) ضرب فريق انتر ميلان موعدا مع التاريخ أمس عندما أعلن عن فوزه بلقب الدوري الإيطالي" الكالتشيو" قبل انتهاء منافساته بـ 4 جولات كاملة بعدما نجح في كسر هيمنة يوفنتوس على هذا اللقب الذي احتكره طوال المواسم الـ 9 الأخيرة، وفض الاشتباك بينه وبين "إي سي ميلان" بعد أن أصبح رصيده 19 لقبا في تاريخ البطولة مقابل 18 لـ"الميلان"، ليحتل بذلك المركز الثاني منفردا في قائمة أكثر أندية الكرة الإيطالية فوزا باللقب بعد" اليوفي" صاحب الـ 36 لقبا.

ونجح " الانتر" في ترصيع لقبه العائد له بعد غياب طويل منذ موسم 2009/ 2010 بعدد من الأرقام القياسية المهمة حيث أنه أصبح أكثر فريق جمعا للنقاط في الدوريات الخمس الكبرى" الإنجليزي – الاسباني – الإيطالي – الألماني – الفرنسي" برصيد 82 نقطة، يليه مباشرة مانشيستر سيتي برصيد 80 نقطة، واتليتكو مدريد 76 نقطة، وليل الفرنسي 76 نقطة، وبايرن ميونيخ الألماني 71 نقطة.

(تستمر)

كما أن فريق "الإنتر" بعد فوزه بهذا اللقب أوقف ثالث أطول سلسلة سنوات بدون تتويج على مدار 11 موسما حيث أن أكبر سلسلة عدم فوز باللقب كانت خلال الفترة من 1989 إلى 2006 بواقع 17 سنة، ثم كانت الفترة الأطول الثانية 13 عاما و لم يفز خلالها الفريق بالدوري خلال الفترة من 1940 إلى 1953.

ووفقا لما نشرته شبكة اوبتا الدولية المتخصصة في رصد الأرقام والإحصاءات فإن اللاعبين هاندانوفيتش ولاوتارو مارتينيز هما الوحيدان اللذان شاركا في المباريات الـ 34 التي خاضها الفريق في البطولة هذا الموسم، وأن المدرب أنطونيو كونتي أصبح واحدا من بين 5 مدربين فقط أحرزوا اللقب الإيطالي 4 مرات بواقع 3 ألقاب مع اليوفي و لقب مع الإنتر، وهو ثاني مدرب في التاريخ يتوج باللقبين مع كل من اليوفي والإنتر.

ومن المؤكد أن المدرب الإيطالي كونتي الذي تولى المسؤولية في "الإنتر" منذ موسمين حقق الكثير من الأرقام التاريخية المهمة التي تمنحه لقب "تاجر السعادة"، حيث أنه تولى مسؤولية الفريق وكان ترتيبه المركز الرابع في الدوري، وأنهى الموسم الماضي في المركز الثاني بعد أن كان قاب قوسين أو أدنى من الفوز لولا تفوق "اليوفي" في مرحلة الحسم.

ويحسب لكونتي أنه قاد الفريق لتحقيق رقم مهم أخر هو الفوز في أول 11 مباراة من الدور الثاني على التوالي للمرة الأولى في الدوري الإيطالي ويذكر سجل الشرف للمدرب الإيطالي كونتي أنه قاد فريق باري إلى لقب دوري الدرجة الثانية في إيطاليا، وأنه من أعاد اليوفي إلى الواجهة بعد غياب طويل عن منصة التتويج استمر 6 سنوات، وقاده لحصد اللقب 3 مواسم على التوالي أعوام 2012، و 2013، و 2014، ثم أعلن عن انتهاء مهمته في قلعة "اليوفي" بنهاية هذا الموسم.

وفي أبريل 2016 تحول كونتي إلى تشيلسي الإنجليزي، ليدخل في تحد جديد مع أقوى دوريات العالم، ويقود الفريق إلى لقب البرمييرليج في موسم 2017.

أفكارك وتعليقاتك