زايد للثقافة الاسلامية تختتم مسابقة "رتل و ارتق" للمهتدين الجدد

زايد للثقافة الاسلامية تختتم مسابقة "رتل و ارتق" للمهتدين الجدد

أبوظبي ( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ ‎‎‎ 10 مايو 2021ء) اختتمت دار زايد للثقافة الاسلامية مسابقة "رتل وارتق" للقرآن الكريم المخصصة لفئة المهتدين الجدد بمشاركة عدد /75/ من الطلاب المنتسبين للدراسة في الدار من جنسيات مختلفة وذلك ضمن مبادرات برنامجها الرمضاني "رمضان إيمان وطمأنينة".

ونظراً للوضع الحالي وعملاً بالإجراءات الاحترازية وتنفيذاً للقرارات الحكومية الرامية إلى التباعد الاجتماعي وإيماناً من الدار بالحفاظ على سلامة وصحة أفراد المجتمع جاءت المسابقة افتراضياً من خلال تسجيل تلاوة القرآن الكريم وإرسالها للجنة مختصة من الدار حيث قامت الدار بعرض أفضل /10/ مشاركات من المتسابقين على صفحة الدار في اليوتيوب لاتاحة الفرصة لافراد المجتمع والمهتمين بالمشاركة بالتصويت لأفضل قارئ وأجمل صوت من المهتدين الجدد المشاركين في المسابقة وبلغ عدد المصوتين 479 باجمالي 1754 مشاهدة للمسابقة.

(تستمر)

وتعدّ هذه المسابقة السنوية أنموذجاً للعناية بكتاب الله تعالى وتحفيز للمهتدين الجدد على تلاوة القرآن الكريم وحفظه والتنافس فيه كما اسهمت المسابقة في غرس حب القرآن الكريم في نفوس المشاركين.

وأكدت الدكتورة نضال محمد الطنيجي المدير العام للدار أن مسابقة "رتل و ارتق" هي ثمرة برنامج القرآن الكريم الذي تقدمه الدار لطلبتها ضمن برامجها التعليمية التي تسهم في التعريف بجوهر الثقافة الإسلامية وما تحمله من قيم يشع منها نور التسامح والتعايش والرحمة.

وأشارت الطنيجي إلى أن مسابقة القرآن الكريم "رتل وارتق" مسابقة سنوية تنظمها الدار بهدف ربط المهتدين الجدد بالقرآن الكريم وغرس قيمة الذكر في نفوسهم وبث روح الحماس والمنافسة على قراءة القرآن بالترتيل وتعريفهم بفوائد قراءة القرآن الكريم وتأهيلهم للمشاركة في مسابقات القرآن الكريم المحلية.

وقد رصدت الدار جوائز قيمة للفائزين لتحفيزهم وتشجيعهم وفاز بالمركز الأول الطالب هشام سينتونجو من جمهورية أوغندا.

أفكارك وتعليقاتك