الجيش اليمني يعلن سيطرة قواته على مناطق في شمال الجوف إثر هجوم على مواقع جماعة أنصار الله

الجيش اليمني يعلن سيطرة قواته على مناطق في شمال الجوف إثر هجوم على مواقع جماعة أنصار الله

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 20 سبتمبر 2021ء) أعلنت وزارة الدفاع في الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، اليوم الاثنين، السيطرة على مواقع عسكرية في محافظة الجوف الحدودية مع السعودية إثر معارك مع جماعة أنصار الله "الحوثيين"، فيما يأتي ضمن مواجهات تشهدها المحافظة بين الجانبين منذ عام ونصف.

وقالت الدفاع اليمنية عبر موقعها الرسمي "26 سبتمبر"، إن "قوات الجيش نفذت هجوماً معاكساً ومباغتاً على الحوثيين في جبهتي قناو والخنجر شمال شرقي الجوف، تم خلاله تحرير مواقع كانت تحت سيطرتهم"​​​.

وأكدت "سقوط العشرات من الحوثيين بين قتيل وجريح، وألحقت خسائر بهم في العتاد منها إعطاب وتدمير عدد من الآليات القتالية، في العملية العسكرية التي حققت أهدافها".

وفي 18 آب/أغسطس الماضي، أعلنت قوات الحكومة اليمنية السيطرة على مواقع استراتيجية أبرزها سلسلة جبال قبيان في جبهة القعيف التابعة إدارياً لمديرية بَرط العنان شمال غربي الجوف، بعد معارك عنيفة مع جماعة الحوثيين.

(تستمر)

وتدور معارك كرٍ وفر في محافظة الجوف الحدودية مع السعودية، منذ سيطرة جماعة الحوثيين مطلع آذار/مارس من العام الماضي على مدينة الحَزم مركز محافظة الجوف بما فيها مبنى المجمع الحكومي ومقر قيادة المنطقة العسكرية السادسة، حيث تسعى قوات الحكومة المعترف بها دولياً، إلى التقدم واستعادة المدينة الاستراتيجية، في ظل مقاومة عنيفة من مقاتلي الجماعة.

والمواجهات في الجوف تمثل جانبا معارك عنيفة يشهدها اليمن منذ نحو سبع سنوات بين جماعة "أنصار الله"، وقوى متحالفة معها من جهة، والجيش اليمني التابع للحكومة المعترف بها دولياً مدعوماً بتحالف عسكري عربي، تقوده السعودية من جهة أخرى لاستعادة مناطق شاسعة سيطرت عليها الجماعة بينها العاصمة صنعاء أواخر 2014.

وتسبب النزاع الدموي في اليمن بمقتل وإصابة مئات الآلاف؛ فضلا عن نزوح السكان، وانتشار الأوبئة والأمراض.

أفكارك وتعليقاتك