رئيس وزراء بريطانيا: تعاوننا مع الولايات المتحدة وأستراليا ليس موجها ضد أحد

(@FahadShabbir)

رئيس وزراء بريطانيا: تعاوننا مع الولايات المتحدة وأستراليا ليس موجها ضد أحد

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 20 سبتمبر 2021ء) أكد رئيس الوزراء البريطاني، بوريس يونيوسون، أن علاقات بلاده مع فرنسا تاريخية ولا يمكن الإضرار بها، لافتًا إلى أن واشنطن ولندن وكانبيرا تتشارك في تكنولوجيا معينة ما جعل التعاون بينها ممكنا، وذلك في أعقاب إلغاء صفقة دفاعية بين أستراليا وفرنسا.

وقال جونسون، في مؤتمر صحافي، اليوم الاثنين، إن "علاقتنا بفرنسا في غاية الأهمية وتاريخية وتأسست على قيم مشتركة وإيمان مشترك بالديمقراطية، ولا يمكن الإضرار بهذه العلاقة"​​​.

وأضاف أن "الولايات المتحدة وأستراليا وبريطانيا تتشارك في تكنولوجيا معينة جعلت التعاون بينها ممكنا"، لافتًا إلى أن "ذلك التعاون ليس موجها ضد أي طرف".

وأبرمت أستراليا قبل أيام اتفاق شراكة دفاعية ثلاثية مع الولايات المتحدة وبريطانيا في منطقة المحيطين الهادئ والهندي.

(تستمر)

وبموجب الاتفاق الثلاثي تقوم واشنطن بتزويد كانبيرا بتكنولوجيا وقدرات تمكنها من نشر غواصات تعمل بالطاقة النووية.

وبعد هذه الشراكة أعلنت أستراليا فسخ عقد مع فرنسا بنحو 55 مليار دولار أسترالي (تقريباً 31 مليار يورو) لبناء غواصات تقليدية، لافتة إلى أنها باتت تفضّل بناء غواصات تعمل بالدفع النووي بالشراكة مع الولايات المتحدة وبريطانيا.

واستدعت فرنسا سفيريها لدى الولايات المتحدة وأستراليا للتشاور، فيما أعربت أستراليا عن أسفها لهذا القرار، مشيرة في الوقت نفسه إلى أنها تثمن علاقتها مع فرنسا وستستمر في التواصل مع باريس بشأن قضايا كثيرة أخرى.

أفكارك وتعليقاتك