نحو ثلثي السويسريين يصوتون لصالح حق المثليين في الزواج و"تكوين أسرة"

نحو ثلثي السويسريين يصوتون لصالح حق المثليين في الزواج و"تكوين أسرة"

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 26 سبتمبر 2021ء) صوت أكثر من 64 بالمئة من السويسريين بـ "نعم" على حق المثليين في الزواج و"تكوين أسرة" في استفتاء شعبي أجري بوقت سابق من اليوم، الأحد، فيما يأتي تأييدا لموافقة البرلمان الفيدرالي قبل تسعة أشهر على مشروع قانون يحمل اسم "الزواج للجميع".

وذكر موقع " إذاعة سويسرا العالمية" المحلي، أن "64​​​.5 بالمئة من الناخبين والناخبات في سويسرا، وافقوا على قانون منح المثليين الحق في الزواج وذلك بعد انتهاء عمليات الاستفتاء التي جرت اليوم في حين أبدى 35.5 بالمئة عدم موافقتهم على القانون".

وأوضح الموقع أن "المصوتين وافقوا على تعديل للقانون المدني يتضمن تشريع الزواج بين امرأتين أو رجلين. كما يسمح المقترح للنساء المثليات من الاستفادة من إمكانية الإنجاب بمساعدة طبية".

(تستمر)

وعلاوة على ذلك، سيتم تسهيل عمليات منح الجنسية ذات التكلفة الأقل إذا كان أحد الأزواج أجنبيًا، كما هو الحال في معظم الدول الأوروبية.

يُذكر أن سويسرا التي يبلغ عدد سكانها حوالي 8.6 مليون نسمة، تعتبر دولة محافظة تقليديا حيث لم تمنح المرأة حق التصويت إلا في عام 1990، وكانت واحدة من بين آخر أربع دول في أوروبا الغربية لا تمنح المثليين حق الزواج، إلى جانب إيطاليا واليونان وليختنشتاين.

ومن جانبها، قالت منظمة العفو الدولية غير الحكومية إن سويسرا "صارت الدولة التاسعة والعشرين التي تعترف بزواج المثليين".

وأشارت إلى أن "هذا الزواج سيعزز قبول الأقليات الجنسية في المجتمع. ففي البلدان التي اتخذت هذه الخطوة، انخفض معدل التحيزات والهجمات ضدهم وكذلك معدلات انتحارهم".

كان البرلمان السويسري قد وافق، في كانون الأول/ديسمبر الماضي وبعد سنوات من الجدل والنقاش المجتمعي، على مشروع قانون يسمح للأشخاص من نفس الجنس بالزواج.

لكن المعارضة المتمثلة في الأحزاب اليمينية والمحافظة وقيادات كنسية طعنت في القانون، وطالبت باستفتاء شعبي، بعدما تمكنت من جمع 50 ألف توقيع يتطلبها الأمر لإجراء الاستفتاء.

أفكارك وتعليقاتك