بلينكن في الذكرى الثالثة لمقتل خاشقجي: سنستخدم كل الوسائل لمنع تكرار هذه الجريمة البشعة

(@FahadShabbir)

بلينكن في الذكرى الثالثة لمقتل خاشقجي: سنستخدم كل الوسائل لمنع تكرار هذه الجريمة البشعة

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 03 اكتوبر 2021ء) جدد وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، اليوم السبت، إدانة بلاده لحادث مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي، مؤكدا أن واشنطن ستستخدم كل الوسائل المتاحة من أجل منع تكرار هذه "الجريمة البشعة" مرة أخرى.

وقال بلينكن عبر حسابه على موقع "تويتر" بمناسبة الذكرى الثالثة لحادث مقتل خاشقجي: "نحن نكرم جمال خاشقجي وندين مرة أخرى حادث قتله الشنيع"، مضيفا "نقف مع الذين يعملون للدفاع عن حقوق الإنسان على مستوى العالم"​​​.

وأوضح بلينكن أن واشنطن ستستخدم "حظر خاشقجي" )قانون عقوبات مفروض على مسؤولين سعوديين تتهمهم واشنطن بقتل خاشقجي( والوسائل الأخرى من أجل ردع القمع العابر للحدود في أي مكان ومنع وقوع هذه "الجريمة البشعة" مرة أخرى.

(تستمر)

يُذكر أن وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي. آي. إيه) رفعت في وقت سابق من العام الجاري السرية عن تقرير رجحت فيه "أن يكون ولي العهد السعودي محمد بن سلمان قد وافق شخصيا على اغتيال الصحافي جمال خاشقجي عام 2018".

وفرضت إدارة الرئيس الأميركي في شباط/فبراير الماضي، عقوبات على عدد من السعوديين تتهمهم  واشنطن بالضلوع في مقتل خاشقجي.

وردت الخارجية السعودية، في بيان على التقرير الأميركي آنذاك بأن حكومة المملكة ترفض رفضا قاطعا ما ورد في التقرير من استنتاجات مسيئة وغير صحيحة عن قيادة المملكة ولا يمكن قبولها بأي حال من الأحوال.

يُذكر أن خاشقجي قُتل في 2 تشرين الأول/أكتوبر عام 2018، داخل القنصلية السعودية في اسطنبول، وقد أثار هذا الحادث انتقادات واسعة للسعودية من قبل المجتمع الدولي، الأمر الذي دفع المملكة إلى اتخاذ عدة إجراءات وقرارات بعد أيام من الحادث، منها إعادة إعادة هيكلة الاستخبارات العامة، ولوائحها، وتحديد صلاحياتها، وإعفاء عدد من المسؤولين من مناصبهم، من بينهم نائب رئيس الاستخبارات العامة أحمد عسيري، والمستشار بالديوان الملكي، سعود القحطاني.

أفكارك وتعليقاتك