وزير الثقافة اللبناني لسبوتنيك: روسيا أنقذت لبنان والمنطقة من انتشار الثقافة التكفيرية

وزير الثقافة اللبناني لسبوتنيك: روسيا أنقذت لبنان والمنطقة من انتشار الثقافة التكفيرية

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 21 اكتوبر 2021ء) ميخائيل علاء الدين. قال وزير الثقافة اللبناني محمد المرتضى إن روسيا أنقذت لبنان والمنطقة من انتشار الثقافة التكفيرية التي تهدد الحضارة والإنسانية​​​.

وقال وزير الثقافة اللبناني، في تصريحات لسبوتنيك "نشكر روسيا على مواقفها المشرفة التي أسهمت في منع اجتياح لبنان والمنطقة للثقافة التكفيرية الإلغائية التي تهدد الحضارة والإنسانية".

وتابع الوزير اللبناني "تاريخيا لم يصدر عن روسيا تجاه لبنان إلا كل خير .. دولة صديقة تريد الخير لدولة صديقة أخرى".

وأضاف "لبنان منفتح على كل الحضارات وكل المرجعيات الثقافية في العالم وروسيا هي نبع من المنابع المصدرة للثقافة .. ثقافة الحضارة وقبول الآخر وثقافة عدم الخنوع أمام أحد، والشعب اللبناني مصر أنه لا يخنع أو يركع وأن يقطع دابر كل محاولات التفرقة".

(تستمر)

وأكد المرتضى "نحن في لبنان نواجه أزمتين: الأزمة الأولى هي أزمة عدم الوعي لما يحاك لنا، فهناك الكثير من المؤامرات يجري محاولة تنفيذها في لبنان وادعو الناس للانتباه لما يحاك لنا".

وتابع "ثانيا: لبنان مجتمع متنوع وهذا التنوع كان تاريخيا سبب للتصارع ونريد بث ثقافة قبول التنوع وقبول الآخر حتى يصير التنوع سبب للغنى ونبث رسالة للبشرية جمعاء أن التنوع أمر جيد وليس سبب للإشكاليات". 

يذكر أنه في أعقاب تشكيل الحكومة اللبنانية الجديد بعد تعثر دام أكثر من عام، رحبت موسكو بتلك الخطوة متمنية النجاح للحكومة اللبنانية الجديدة برئاسة نجيب ميقاتي، ومشيرة إلى أن روسيا تعول على تنمية علاقات الصداقة بين موسكو وبيروت.

أفكارك وتعليقاتك