بكين حول تصريحات بايدن بالدفاع عن تايوان: لا تنازلات أو تسويات في قضايا سيادية

بكين حول تصريحات بايدن بالدفاع عن تايوان: لا تنازلات أو تسويات في قضايا سيادية

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 22 اكتوبر 2021ء) أعلنت وزارة الخارجية الصينية، اليوم الجمعة، أنه لا ينبغي لأحد أن يقلل من تصميم الصين وقدرتها على ضمان حماية سيادتها، ولن تقدم بكين تنازلات أو تسويات بشأن القضايا المتعلقة بمصالحها الرئيسية؛ موضحا أن تايوان جزء لا يتجزأ من الصين.

وقال المتحدث الرسمي باسم الخارجية الصينية، وانغ وين بين، خلال مؤتمر صحفي؛ تعليقا على تصريحات الرئيس الأميركي حول استعداد واشنطن مساندة تايوان حال تعرضها لعدواني عسكري من قبل بكين: " تايوان جزء لا يتجزأ من الصين، وشؤون تايوان من الشؤون الداخلية للصين، ولا تتحمل التدخل الخارجي"​​​.

وشدد على أنه لا داعي للوقوف بوجه 1.4 مليار صيني؛ قائلا: "لن تقدم الصين تنازلات أو تسويات بشأن القضايا التي تمس المصالح الرئيسية لجمهورية الصين الشعبية، بما في ذلك سيادة الدولة وسلامة أراضيها".

(تستمر)

وحث المتحدث باسم الخارجية الصينية، الولايات المتحدة على "الالتزام الصارم بمبدأ "صين واحدة" وبنود البيانات الثلاثة المشتركة بين الولايات المتحدة والصين، وتوخي الحذر في التصريحات والإجراءات المتعلقة بقضية تايوان، وعدم إرسال إشارات واهية للقوى الانفصالية التي تدعو إلى استقلال تايوان لتجنب إلحاق ضرر جسيم بالعلاقات الأميركية الصينية وكذلك السلام والاستقرار في مضيق تايوان".

هذا وأعلن الرئيس الأميركي، جو بايدن، في وقت سابق من اليوم، أن الولايات المتحدة مستعدة للدفاع عن تايوان في حال تعرضها لعدوان عسكري محتمل من بكين.

ووعد الرئيس الصيني، منذ أيام، شعب بلاده، بإعادة التوحيد مع تايوان، ولكن بشكل "سلمي".

وبحث الرئيس الأميركي جو بايدن، مع نظيره الصيني شي جين بينغ، هاتفيا، في الـ6 من الشهر الجاري، ملف تايوان واكد عزم الولايات المتحدة الالتزام بقانون العلاقات مع تايوان.

ونددت الولايات المتحدة، في الـ3 من تشرين الأول/أكتوبر الحالي، ، بما وصفته أنشطة بكين العسكرية "الاستفزازية" و"المزعزعة للاستقرار"، غداة تنفيذ مقاتلات وقاذفات صينية أكبر توغل في تاريخها في منطقة الدفاع الجوي التايوانية.

وكانت تايوان قد أعلنت قبل ذلك، تنفيذ القوات الجوية الصينية أكبر توغل في مجال دفاعها الجوي، حيث حلقت 38 طائرة صينية على موجتين، بالتزامن مع احتفال بكين بتأسيس "جمهورية الصين الشعبية".

وتعتبر الصين أن بحر الصين الجنوبي بغالبيته يقع ضمن سيادتها وهي تخوض نزاعا على هذا الصعيد مع دول أخرى، كما تعتبر أن جزيرة تايوان التي تتمتع بحكم ذاتي هي جزء لا يتجزّأ من أراضيها.

أفكارك وتعليقاتك