مسؤول إماراتي: نتطلع إلى إطلاق المزيد من الأقمار الاصطناعية بالتعاون مع روسيا

مسؤول إماراتي: نتطلع إلى إطلاق المزيد من الأقمار الاصطناعية بالتعاون مع روسيا

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 28 اكتوبر 2021ء) يوليا تروييتسكايا. أكد نائب المدير العام في مركز محمد بن راشد للفضاء بالإمارات العربية المتّحدة، سالم حميد المري، أنّ بلاده تتطلع إلى إطلاق المزيد من الأقمار الاصطناعية مع روسيا؛ لافتا إلى أن العلاقة ممتازة بين وكالتي الفضاء في البلدين​​​.

وقال المري، لـ "سبوتنيك"، "أطلقنا قمرا اصطناعيا في (آذار) مارس الفائت بواسطة صاروخ سويوز. ونتطلع إلى إطلاق المزيد من روسيا .. مستقبلا".

وأوضح المري، أن بلاده تميل إلى بناء الأقمار الاصطناعية في الإمارات، ولاحقا يتم إطلاق الكثير منها، من خلال روسيا.

وأضاف المسؤول الإماراتي، "روسيا متقدمة جدا في مجال علوم الفضاء. إنها دولة كبرى .. لذا سنكون سعداء مزيد من التعاون المستقبلي، ونحن سعداء جدًا بالعمل مع أشخاص مثل (رئيس وكالة الفضاء الروسية) دميتري راغوزين".

(تستمر)

وتابع قائلا، إنهم ليسوا مجرد أشخاص أذكياء وزملاء جيدين، ولكنهم أصدقاء مقربون. لذلك سنكون سعداء لمزيد من التعاون معهم، ومعرفة ما يمكننا القيام به".

وأطلقت روسيا في آذار/مارس الماضي، صاروخ سويوز، وعلى متنه عشرات الأقمار الاصطناعية، ومن بينها أول قمر صناعي بيئي إماراتي يحمل اسم، "دي إم سات 1".

ويهدف إطلاق القمر الاصطناعي الإماراتي، إلى توظيف تكنولوجيا الفضاء وتقنيات الذكاء الاصطناعي، في تعزيز منظومة الرصد البيئي على مستوى الدولة.

مواضيع ذات صلة

أفكارك وتعليقاتك