تركيا تزود الجيش الصومالي بمركبات عسكرية لدعمه في الحرب على الجماعات الإرهابية

تركيا تزود الجيش الصومالي بمركبات عسكرية لدعمه في الحرب على الجماعات الإرهابية

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 17 نوفمبر 2021ء) زودت الحكومة التركية، الجيش الصومالي بمركبات عسكرية، لمساعدته في محاربة "حركة الشباب" المرتبطة بتنظيم القاعدة الإرهابي (المحظور في روسيا)، والتي تقاتل الحكومة المركزية الصومالية، منذ ما يزيد عن عقد من الزمن.

وقال راديو "دالسان" الصومالي، اليوم الأربعاء، "الجيش الصومالي تلقى مركبات عسكرية من الحكومة التركية، لمساعدته على محاربة حركة الشباب الإرهابية المرتبطة بتنظيم القاعدة"​​​.

وأوضح الراديو، إنه من ضمن المعدات التي تلقاها الجيش الصومالي "شاحنات عسكرية وسيارات إسعاف"؛ لافتا إلى الحكومة التركية أعلنت، بوقت سابق، عن تقديم مساعدات بقيمة 30 مليون دولار، فضلا عن تدريب أفراد الجيش الصومالي.

وأضاف، نقلا عن قائد الجيش الصومالي، الجنرال أوداوا يوسف راجح، إن "الجيش التركي يدعم بشكل رئيسي في محاربة حركة الشباب الإرهابية المرتبطة بتنظيم القاعدة".

(تستمر)

جدير بالذكر، أن عشرة مسلحين، على الأقل، من "حركة الشباب"، بينهم قياديين، قتلوا في انفجار عبوة ناسفة بموكبهم بولاية مدغ، وسط الصومال، في الثلاثين من تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

وفي وقت سابق، قُتل خمسة على الأقل من أفراد الجيش الصومالي، والعشرات من حركة الشباب؛ خلال هجوم شنته الحركة على قاعدة عسكرية بالقرب من العاصمة مقديشو.

ويشهد الصومال، منذ سنوات، صراعاً دامياً بين القوات الحكومة، ومسلحي "حركة الشباب" المتطرفة، التي تسعى إلى السيطرة على البلاد، وتطبيق قوانينها الخاصة.

أفكارك وتعليقاتك