إعادة- إسرائيل تصادق على مشروع استيطاني ضخم على أراضي مطار "قلنديا"

إعادة- إسرائيل تصادق على مشروع استيطاني ضخم على أراضي مطار "قلنديا"

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 25 نوفمبر 2021ء) صادقت اللجنة المحلية للتخطيط والبناء في بلدية القدس التابعة للحكومة الإسرائيلية اليوم الأربعاء على الترويج لمخطط بناء حي استيطاني جديد في منطقة مطار قلنديا بين القدس ورام الله. وفقا لصحيفة "هآرتس" الإسرائيلية​​​.

وبحسب صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية فإن "الموقع يقع الحي في منطقة كان من المقرر تسليمها للسلطة الفلسطينية وفق محادثات السلام السابقة مع الفلسطينيين".

ووفق المخطط الاستيطاني الجديد فمن المقرر أن يكون الحي الجديد أكبر حي لليهود في شرق القدس، وسيحتوي على حوالي 9000 وحدة استيطانية على مساحة 1243 دونم، وسيضم الحي الاستيطاني الجديد فنادق ومحال عامة ومناطق مفتوحة.

وينص المخطط ايضا على "اقامة مناطق مفتوحة للصناعة والتجارة، والمحافظة على قاعة الاستقبال التاريخية في ارض المطار".

(تستمر)

وذكرت الصحيفة ان "وزارة الاسكان الاسرائيلية ستتولى عملية البناء بأكملها"، ونقلت عن رئيس بلدية القدس موشي ليؤون قوله ان "الحي الجديد سيخلق حلول للسكن للازواج الشابة، وسيكون مفتوحا لكافة شرائح المجتمع".

من جانبها، أعلنت حركة "السلام الآن" الإسرائيلية معارضتها لمخطط بناء المستوطنة الجديدة، وقالت في بيان إنه "مخطط يقوض آفاق السلام على أساس دولتين لشعبين". وأضافت بالقول إن "المخطط الاستيطاني الجديد سيعيق التواصل الحضري الفلسطيني القائم بين رام الله والقدس الشرقية؛ مما يجعل من الصعب إقامة دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية".

وكان المخطط الاستيطاني شمال القدس قد وضع قبل عدة سنوات، وتم تجميده في أكثر من مناسبة بسبب الضغوط السياسية الدولية الرافضة للاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967، وخصوصا المعارضة التي أبدتها الإدارات الأميركية للتوسع الاستيطاني في القدس.

ويقع "مطار القدس الدولي" على أراضي بلدة قلنديا في شمال مدينة القدس، وهو المطار الأقدم في فلسطين حيث تمت إقامته في العام 1920، خلال فترة الانتداب البريطاني على أرض مساحتها 650 دونما. وحتى الاحتلال الإسرائيلي للمنطقة عام 1967 تم استخدام المطار للأغراض السياحية والتجارية من وإلى القدس.

أفكارك وتعليقاتك