الاتفاق على اتخاذ خطوات لرفع مستوى الاستقرار والأمن على الحدود الأذربيجانية الأرمينية

(@FahadShabbir)

الاتفاق على اتخاذ خطوات لرفع مستوى الاستقرار والأمن على الحدود الأذربيجانية الأرمينية

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 27 نوفمبر 2021ء) اتفق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، والرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، ورئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، خلال لقاء ثلاثي، اليوم الجمعة، على اتخاذ خطوات لرفع مستوى الاستقرار والأمن على الحدود بين أرمينيا وأذربيجان.

وجاء في بيان الأطراف الثلاثة عقب اللقاء: "تم الاتفاق على اتخاذ خطوات لرفع مستوى الاستقرار والأمن على الحدود الأذربيجانية الأرمينية، والاتجاه بالقضية نحو إنشاء لجنة ثنائية لترسيم الحدود الدولة بين أذربيجان أرمينيا، وما يتبع ذلك من ترسيم بمساعدة استشارية من روسيا بناء على طلب الطرفين:​​​.

هذا وعقد الاجتماع بين بوتين وباشينيان وعلييف في سوتشي واستمر حوالي ثلاث ساعات.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلن بوتين، أن الجانبين الأرميني والأذربيجاني، مهتمان بتطبيع الوضع على الحدود بين البلدين وتطويره بصورة إيجابية.

(تستمر)

وقال بوتين عقب اللقاء الثلاثي مع رئيس أذربيجان إلهام علييف ورئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان إن الأطراف اتفقت على عدد من القضايا التي أعتبرها أساسية، أولها إنشاء آليات لترسيم الحدود بين الدولتين قبل نهاية العام.

وكان المكتب الصحافي للكرملين قد كشف، في وقت سابق من الأسبوع الجاري، أنّ المحادثات الثلاثية في سوتشي ستتناول سير تحقيق اتفاقات قادة الدول الثلاث بتاريخي 9 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020 و11 يناير/ كانون الثاني 2021، وتحديد الخطوات اللاحقة لتعزيز الاستقرار وتنظيم الحياة السلمية في المنطقة، مع التركيز بشكل خاص على قضايا استعادة وتطوير العلاقات في مجالات التجارة والاقتصاد والنقل.

وتم التأكيد على أنه من المخطط أيضاً، إجراء محادثات منفصلة بين فلاديمير بوتين وكل من إلهام علييف ونيكول باشينيان.

أفكارك وتعليقاتك

>