عبد العزيز النعيمي : يوم الشهيد نتذكر فيه أصحاب الشرف والكرامة والعزة

عبد العزيز النعيمي : يوم الشهيد نتذكر فيه أصحاب الشرف والكرامة والعزة

عجمان ( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ ‎‎‎ 29 نوفمبر 2021ء) قال الشيخ عبد العزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة التنمية السياحية في عجمان إننا في دولة الامارات قيادة وحكومة وشعبا نعتز ونفخر بشهدائنا الأبرار أصحاب الشرف والكرامة والعزة وسمو المقام أبناء الإمارات البواسل الذين قدموا أرواحهم الطاهرة لإرساء دعائم الخير والسلام ورفعة راية الوطن الذين وفوا العهد ونكرّم ذكراهم ونقف اجلالا وتقديرا لتضحياتهم التي ستظل خالدة وباقية في قلوبنا وقلوب ذويهم وشعبهم.

وأضاف في كلمة بمناسبة يوم الشهيد : ان تخصيص يوم للشهيد في الثلاثين من شهر نوفمبر من كل عام بناءً على توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة " حفظه الله" هو تأكيد ان قيادتنا الرشيدة تولي اهتماما خاصا ومتعاظما بالشهداء وأسرهم وتثمن تضحيات أبنائها وتمجد بطولاتهم التي سطروها بأرواحهم الطاهرة ونفوسٌهم السامية التي لم تتوان عن تلبية نداء الواجب لنصرة الدين والوطن والإنسانية.

(تستمر)

وأكد الشيخ عبد العزيز بن حميد النعيمي اننا عندما نتحدث عن الشهداء فنحن نتحدث عن عز وفخر وفضل عظيم ولا يخفى علينا فضلهم ورفعة مكانتهم عند الله سبحانه وتعالى الذي اختارهم واصطفاهم ليكونوا شهداء في سبيل الله وهذا ما نراه في أعين أهاليهم وأحبائهم فالشهيد فخر لأهله وعزة وكرامة لهم وأهل الإمارات إخوة في السراء وفي الضراء وهذا التلاحم العظيم في شدتنا ومصابنا هو فضل كبير من الله تعالى حيث أصبحنا مثل الجسد الواحد.

واوضح أن العلاقة بين الحاكم والشهيد كعلاقة الأب بابنه وعلاقة الحاكم بأهل الشهيد كعلاقة الأخ بأخيه يحزن لحزنه ويفرح لفرحه ولم يقصر حكام الإمارات في مواساة أهالي الشهداء وتقديم العون لهم ، وفي هذه المناسبة الوطنية نثمن ما تقوم به الدولة للتخفيف عن أسر الشهداء فقد قامت وبتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بإنشاء مكتب شؤون أسر شهداء الوطن في ديوان ولي عهد أبوظبي تقديرا لتضحيات وعطاء الشهداء وتكريم لأسرهم وذويهم ومتابعة احتياجاتهموتقديم الدعم اللازم لأسرة وأبناء الشهيد وقامت الدولة أيضا بإنشاء نصب الشهداء وغيرها من المعالم التي تخلّد ذكراهم لتكون رمزاً تاريخياًتستذكر فيه الإمارات أبناءها الشهداء.

واشار في كلمته إلى انه على مدى التاريخ ومنذ قيام دولة الإمارات يشهد العالم لدولتنا بمبادراتها الخيرة ولا يقتصر كرمها على الإغاثات الإنسانية وأعمال الخير إنما امتد عطاؤها لتقدم أغلى ما تملك وهم أبنائها الذين قدموا أرواحهم لنصرة دينهم وحماية الأوطان والحقوالشرعية وتوجه الإمارات بهذه التضحيات رسالة للعالم أجمع اننا أهل شجاعة وإقدام ولن نتوانى عن بذل الأرواح والدماء في سبيل نصرةالحق ورفع الظلم وإقامة العدل.

واختتم كلمته قائلا : سنظل نذكر شهداءنا الابرار الأخيار وندعو لهم بالرحمة والمغفرة وأن يسكنهم الله تعالى الفردوس الأعلى و أن يجزي أهلهم وذويهمخيرا و سنبقى دائماً أوفياء لهؤلاء الأبطال وستبقى أسماؤهم عالية شامخة لانهم مثلوا المعنى الحقيقي للوفاء والإيثار والتضحية وعنواناً للحرية والكرامة الإنسانية.

أفكارك وتعليقاتك