مريم الرميثي: شهداء الإمارات منارات فخر وعزة

مريم الرميثي: شهداء الإمارات منارات فخر وعزة

ابوظبي في 29 نوفمبر وام / أكدت سعادة مريم الرميثي مدير عام مؤسسة التنمية الأسرية أن شهداء الامارات هم فخر الوطن، وعنوان عزته ومجده وشموخه، ونحن اليوم حين نحيي ذكراهم، ونستذكر ما قدموه من تضحيات في سبيل الوفاء للوطن، والانتصار للجار والشقيف، فإنما نستحضر القيم العليان والمثل والمبادئ التي نشأ عليها أبناء الإمارات المؤمنين بقيمة الإنسان ورسالته في الحياة التي ينتصر فيها للمظلوم، ويدفع عنه الشر بالروح والدم فقد تبنت قيادة هذا الوطن الغالي وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي - رعاه الله - وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، سياسة تعتمد على صون حاة الإنسان وحفظ كرامته، والمساهمة في حمايته مما قد يتعرض له من عدوان، أو ضرر، لذا كان تواجد الإمارات دوما وفي شتى المواقع من أجل الإنان، وصون حياته وكرامته.

(تستمر)

وأضافت الرميثي في تصريح بمناسبة يوم الشهيد: ان الإمارات وهي تستذكر مآثر أبنائها الشهداء في هذا اليوم التاريخي إنما تؤكد على عمق المكانة التي يحظى بها الشهيد وأسرته في وطن الأمن والأمان والتعايش والسلام، ولاشك أن شهداء الإمارات هم قدوة الأجيال، وهم المثال الحي على التضحيات الكبيرة التي نذر أبناء الإمارات لها أرواحهم ودماءهم، وقدمت الرميثي تحية إجلال وإكبار لكل شهيد سالت دماءه الطاهرة دفاعا عن حق، أونصرة لجار أو شقيق، وتضرعت إلى الله تعالى أن ينزلهم منازل "النبيين والصديقين والشهداء والصالحين ۚ وحسن أولٰئك رفيقا".

واختتمت الرميثي تصريحها قائلة : إن يوم الشهيد الذي يصادف الثلاثين من شهر نوفمبر من كل عام والذي تم الإعلان عنه عام 2015م بناء على القرار الذي أصدره صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ، حفظه الله، هو يوم عزة وفخر نرفع فيه أسمى آيات التقدير لأمهات الشهداء وأسرهم الكريمة سائلين الله تعالى ان يوفقهم ويحفظهم قدوة ومثالا حيا على الشجاعة والبسالة والفداء.

أفكارك وتعليقاتك