الحنيفات: التبادل التجاري الزراعي بين الأردن والعراق انخفض منذ 2014 ومتفائلون بتحسن الوضع

الحنيفات: التبادل التجاري الزراعي بين الأردن والعراق انخفض منذ 2014 ومتفائلون بتحسن الوضع

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 29 نوفمبر 2021ء) رانية الجعبري.أكد وزير الزراعة الأردني خالد الحنيفات، أن حجم التبادل التجاري الزراعي مع العراق انخفض، منذ العام 2014، لافتا إلى أنه من المُنتظر حالياً استقرار الأوضاع السياسية في العراق، بعد تشكيل حكومة جديدة من برلمان منتخب​​​.

وقال الحنيفات، في مقابلة خاصة مع وكالة "سبوتنيك"، "لقد انخفض بشكل كبير جداً من عام 2014 حتى اليوم. فقبل العام 2014 كان مئات آلاف الأطنان، واليوم نتحدث عن 30 ألف طن تقريباً".

ورداً على سؤال، حول ما إذا كان من الممكن أن تشهد الفترة القادمة ارتفاعاً في حجم التبادل الزراعي بين الأردن والعراق؛ قال، "بلا أدنى شك نحن متفائلون، وذلك من خلال إدارة عراقية ممثلة للشعب العراقي، وتم انتخابها وباركتها الأمم المتحدة".

(تستمر)

وتعليقا على دور التعاون التنسيقي بين الأردن ومصر والعراق، في رفع حجم التبادل التجاري بين الأردن والعراق؛ قال الوزير الأردني، "جلالة الملك عبد الله الثاني كان له جهد كبير جداً في محاولة عودة العراق إلى الحضن العربي، وبلا أدنى شك هو اعتراف عربي بأننا، في فترة من الفترات، أهملنا الملف العراقي. ونحن في الفترة القريبة الماضية لاحظنا حراكاً يقوده جلالة الملك لتحقيق تعاون تنسيقي أردني – مصري – عراقي".

وتابع قائلا، "هذا التعاون التنسيقي يشكل حوالي 150 مليون إنسان، وبالتالي هنالك سوق كبيرة جداً، وهناك موارد ومقدرات كبيرة جداً. وأيضاً يمكن توظيف موقع الأردن الإقليمي في وسط هذا التعاون التنسيقي لخدمة الدول الثلاث".

تجدر الإشارة إلى أنه، وخلال قمة جمعت كل من العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ورئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، في آذار/ مارس 2019، اتفق قادة البلدان الثلاث على المضي قدما لتوسيع التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري، بما يخدم المصالح المشتركة.

ومنذ ذلك الحين توالت الاجتماعات واللقاءات المعززة لهذا التعاون التنسيقي، الذي يضم الدول الثلاث.

كان الأردن أغلق معبر طريبيل، في 2015، نظراً للظروف الأمنية الصعبة التي مرّ العراق حينها، وتمدد تنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا).

وشهد صيف العام 2017 إعادة فتح معبر طريبيل، إلا أن حجم التبادل التجاري بين الأردن والعراق لم يعد إلى سابق عهده، حيث أن السوق العراقي، خلال سنوات الإغلاق، أوجد بدائل عن المنتجات الأردنية.

أفكارك وتعليقاتك