‎الاتحاد النسائي العام يستقبل الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة المعنية بالعنف الجنسي في حالات النزاع

‎الاتحاد النسائي العام يستقبل الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة المعنية بالعنف الجنسي في حالات النزاع

أبوظبي ( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ ‎‎‎ 29 نوفمبر 2021ء) استقبلت سعادة نورة خليفة السويدي، الأمينة العامة للاتحاد النسائي العام، براميلا باتن الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة المعنية بالعنف الجنسي في حالات النزاع، في مقر الاتحاد النسائي العام في أبوظبي.

جرى خلال الزيارة تبادل سبل تعزيز علاقات التعاون الثنائية بما يخدم ملف دعم وتمكين المرأة، واستعراض مجالات العمل المتنوعة بصفة سعادة بارميلا تتمتع بخبرة قضائية قوية ومتنوعة في مجال العنف الجنسي والعنف القائم على النوع الاجتماعي، وكذلك في قضايا المرأة والسلام والأمن وذلك بحضور الدكتورة موزة الشحي، مديرة مكتب اتصال هيئة الأمم المتحدة للمرأة لدول التعاون الخليجي.

وأكدت سعادة نورة السويدي خلال اللقاء، أن المرأة في دولة الإمارات تتمتع بكافة حقوقها، بفضل توجيهات القيادة الرشيدة ومتابعة واهتمام سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية "أم الإمارات"، التي تدعم المرأة في كل ما يفيدها في حاضرها ومستقبلها، بما تحفظ كيانها حقوقها بما يعزز دورها ومشاركتها الفاعلة في التنمية المجتمعية.

(تستمر)

كما استعرضت الأمينة العامة الاتحاد النسائي، سياسة دولة الإمارات في حماية الأسرة والتي تخدم المرأة والطفل والمسن والرجل وأصحاب الهمم لحمايتهم جميعاً من العنف والإيذاء بشتى أشكاله من خلال إجراءات وآليات العمل في المؤسسات العاملة في مجال العنف الأسري، وتعزز من تكامل الأدوار بين المؤسسات بين قطاعات الدولة، والعمل على توحيد المفاهيم الخاصة به وأشكاله وعناصره، بما يساهم في وجود إطار مرجعي يساهم في استخلاص النتائج والمبادرات لمعالجة القضايا المرتبطة بالعنف الأسري.

من جانبها أشارت الدكتورة موزة الشحي، إلى أن مكتب الاتصال لهيئة الأمم المتحدة للمرأة يعمل بدولة الامارات بدعم كبير من الاتحاد النسائي العام بتوجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، مشيرة إلى أن هذا التعاون تجلى في نجاح أول برنامج من نوعه يقام على أرض دولة الامارات حيث تم تدريب مجموعة من النساء من مختلف دول العالم على عمليات حفظ السلام بدعم من وزارة الدفاع.

وتفقدت باتن قاعة الجوهرة حيث اطلعت على مجموعة من الأوسمة والدروع التي حصلت عليها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك من قادة الدول والمؤسسات والجهات المحلية والدولية، تكريماً لها وتقديراً لدورها في دعم القضايا الإنسانية والخيرية والنهوض بالمرأة الإماراتية لتشارك في تنمية مجتمعها، كما تضمنت الزيارة جولة في أقسام الاتحاد، منها المعرض الدائم الذي يعد أحد الأقسام المهمة في الاتحاد النسائي العام، حيث يهدف إلى إبراز تراث دولة الإمارات والمحافظة عليه من الاندثار.

وفي ختام الزيارة أشادت باتن بجهود سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ومبادراتها في مجال تمكين المرأة ..مثمنة جهود دولة الامارات العربية المتحدة والتزامها بمواثيق والاتفاقيات الدولية ذات العلاقة، الأمر الذي يؤكد حرص الدولة على اتباع أفضل الممارسات لضمان مقومات الحياة الكريمة للأسرة والمرأة.

مواضيع ذات صلة

أفكارك وتعليقاتك