"الشؤون الاسلامية والاوقاف" تحيي ذكرى شهداء الوطن

"الشؤون الاسلامية والاوقاف" تحيي ذكرى شهداء الوطن

أبوظبي ( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ ‎‎‎ 30 نوفمبر 2021ء) أحيت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف اليوم ذكرى شهداء الوطن بحضور سعادة الدكتور محمد مطر سالم الكعبي، رئيس الهيئة، والمسؤولين والموظفين مجددة الوفاء للوطن والولاء لقيادتنا الرشيدة والعهد على البذل والعطاء والعمل على ترسيخ القيم الوطنية في نفوس الناشئة والأجيال .

وشارك الجميع في مراسم يوم الشهيد في رفع العلم، والوقوف دقيقة دعاء للشهداء الأبرار الذين سجل لهم التاريخ ولذويهم المجد والفخر في الأرض والخلود في الجنة، جزاء تضحياتهم التي قدموها للوطن والشعب والإنسانية.

وقال الدكتور الكعبي: نخلّد تضحيات شهداء وطننا الأبرار الذين قدموا أرواحهم الغالية فداءً لتراب الإمارات وطن السعادة والعيش الكريم والإنسانية والتسامح، معاهدين الله تعالى والحاكم على أن تظل رايتنا خفاقة عالية في ساريات المنعة والحضارة والقيم الإنسانية النبيلة، محافظين على علمنا، حامين ثرى وطننا، مضحين عنه بمهجنا وأرواحنا في ظل قيادتنا الرشيدة على نهج المؤسسين الأولين، وعلى خطى إرث والدنا الشيخ زايد بن سلطان – طيب الله ثراه – سائلين الله تعالى لشهداء الوطن الرحمة ولذويهم الخير.

(تستمر)

ومن ناحيته قال سعادة محمد سعيد النيادي، مدير عام الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف ان شهداء نا جسدوا أروع الأمثلة في التضحية والفداء، وقدموا لنا أنموذجًا ملهمًا في البذل والعطاء، وتركوا لنا سجلًّا مشرقًا حافلاً بالصدق والوفاء، فغرسوا في نفوسنا ونفوس الأجيال قيم الولاء والانتماء، لنمضي بثقة وثبات في عملية التنمية والبناء، ونصل إلى قمة التقدم والازدهار التي تطمح إليها قيادتنا الرشيدة وشعبنا المعطاء، فلنكمل مسيرة العطاء في وطننا الغالي، ونخلد ذكراهم بالاستمرار في هذا الطريق، وندعو لهم ولأسرهم وذرياتهم.

مواضيع ذات صلة

أفكارك وتعليقاتك