الأمم المتحدة: التعاون والحوار المفتوح بين روسيا والولايات المتحدة أمر مهم للغاية

الأمم المتحدة: التعاون والحوار المفتوح بين روسيا والولايات المتحدة أمر مهم للغاية

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 07 ديسمبر 2021ء) أكد المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك أن الامم المتحدة تعتبر القمة الافتراضية المقرر عقدها غدًا الثلاثاء بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأميركي جو بايدن مهمة للغاية.

وقال دوجاريك، في إفادة صحفية اليوم الاثنين، إن "الاجتماع الافتراضي الذي سينعقد بين رئيسي الاتحاد الروسي والولايات المتحدة مهم للغاية، بالنظر إلى السياق الحالي لما يحدث في أنحاء عديدة من العالم​​​. إن التعاون والحوار المفتوح بين البلدين العضوين بمجلس الأمن على درجة عالية من الأهمية".

وأضاف دوجاريك "نأمل أن نرى خطوات باتجاه خفض التصعيد والتوتر، لا سيما فيما يتعلق بمسألة أوكرانيا، سواء أكان ذلك نتيجة مباشرة للقمة أم خلال الأسابيع المقبلة".

(تستمر)

من جانبه، أعلن المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، اليوم الاثنين، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيستمع باهتمام كبير إلى مقترحات الرئيس الأميركي جو بايدن بشأن أوكرانيا، خلال قمتهما الافتراضية المقرر عقدها غدًا الثلاثاء.

وقال بيسكوف، في حديث على "القناة الأولى" الروسية: "لقد استمعنا إلى تصريح الرئيس الأمريكي بأنه ذاهب إلى هذا المؤتمر عبر الفيديو بمقترحات محددة بشأن أوكرانيا، أعني على الأرجح بشأن تسوية الأزمة الأوكرانية، هذا أمر مهم، وأعتقد أن الرئيس بوتين سيستمع إلى هذه المقترحات باهتمام كبير، لفهم مدى قدرتهم على تخفيف التوتر".

وفي وقت سابق من اليوم، صرح المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية، بأن الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأميركي جو بايدن سيناقشان خلال مؤتمرهما عبر الفيديو التوترات حول أوكرانيا وتقدم الناتو إلى الحدود الروسية ومبادرة روسيا بشأن الضمانات الأمنية.

وأضاف بيسكوف أن المحادثات بين الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، ونظيره الأميركي جو بايدن، ستُعقد يوم 7 كانون الأول/ديسمبر، عبر اتصال مرئي آمن.

ويأتي لقاء الزعيمين وسط أجواء من التوتر تخيم على العلاقات بين موسكو وواشنطن، إذ تتهم الأخيرة روسيا بالسعي لغزو أوكرانيا عسكريا، وهو ما ينفيه الكرملين نفيا قاطعا.

وكان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أكد في 2 كانون الأول/ديسمبر الجاري، خلال اجتماع مع نظيره الأميركي أنتوني بلينكن، على هامش اجتماع المجلس الوزاري لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا بمدينة ستوكهولم أن إقحام أوكرانيا في الألعاب السياسية الأميركية سيكون له عواقب وخيمة، مؤكدا أن انتشار قوات حلف الناتو قرب حدود روسيا سيجبرها على اتخاذ إجراءات لتقويم التوازن العسكري الاستراتيجي.

وأكد البيت الأبيض بدوره أن الرئيس الأميركي جو بايدن سيجري اتصالا عبر الفيديو مع نظيرة الروسي فلاديمير بوتين لبحث مخاوف واشنطن من الحشد العسكري الروسي على الحدود الأوكرانية إلى جانب قضايا أخرى.

أفكارك وتعليقاتك