سقوط برشلونة المدوي أبرز مفاجآت دوري المجموعات في "الشامبيونزليج"

سقوط برشلونة المدوي أبرز مفاجآت دوري المجموعات في "الشامبيونزليج"

دبي ( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ ‎‎‎ 09 ديسمبر 2021ء) لم يكن أكثر المتشائمين يتخيل أن فريق برشلونة الإسباني، والفائز بلقب دوري أبطال أوروبا 5 مرات، سيفشل في التأهل لدوري المجموعات للمرة الأولى منذ 20 عاماً، وذلك بعد خسارته أمام فريق بايرن ميونخ الألماني بثلاثية نظيفة ضمن منافسات الجولة السادسة والأخيرة في المجموعة الخامسة، ليحتل المركز الثالث برصيد 7 نقاط فقط لم تشفع له التأهل للمرحلة التالية وحولت مساره إلى ملحق الدوري الأوروبي.

سجل برشلونة في النسخة الحالية من البطولة كان محبطاً للغاية، بعدما جمع نقاطه السبع، من فوزين على حساب دينامو كييف الأوكراني، وتعادل أمام بنفيكا، مقابل ثلاث هزائم بواقع خسارتين ضد بايرن ميونخ /بثلاثية نظيفة ذهابا وإياباً/، وواحدة أمام بنفيكا، وسجل هدفين فقط، واهتزت شباكه تسع مرات.

(تستمر)

وتأهل بايرن ميونخ متصدراً للمجموعة برصيد 18 نقطة /العلامة الكاملة/، ولحق به بنفيكا البرتغالي الذي احتل المركز الثاني بـ8 نقاط، بعد الفوز على دينامو كييف، بهدفين نظيفين، تاركاً فريق المدرب تشافي هيرنانديز في المركز الثالث بالمجموعة، ليخوض مباراة فاصلة للتأهل إلى المراحل الإقصائية من بطولة الدوري الأوروبي.

ولن تكون هذه المرة التي يخفق فيها "البلوجرانا" في مواصلة مسيرته بدوري أبطال أوروبا، حيث سبق وأن فعلها موسم 2000 – 2001 ، وكان يضم وقتها لاعبين مثل ريفالدو ولويس إنريكي وفرانك دي بور، إلى جانب تشافي، المدرب الحالي للفريق، وكان ينافسه على التأهل في مجموعته فرق ميلان وليدز يونايتد وبشكتاش، ولكنه حل ثالثاً أيضا برصيد 8 نقاط، وانتقل إلى كأس الاتحاد الأوروبي بمسماها الجديد قبل أن تصبح الدوري الأوروبي حالياً.

ويعد خروج برشلونة من "الشامبيونز ليج" استمرارا لحلقات السقوط المتتالية، التي يتعرض لها، بعد أن أجبرته الظروف المالية على التخلي عن مجموعة من لاعبيه الأساسيين كان أخرهم أسطورته ليونيل ميسي، بعد أكثر من عشرين عاما قضاها مدافعا عن ألوانه، لينتقل في صفقة انتقال مجانية إلى باريس سان جيرمان الفرنسي، ثم رحيل مدربه الهولندي السابق رونالدو كومان، الذي لم ينجح سوى في تحقيق لقب كأس ملك إسبانيا بالموسم الماضي وترك برشلونة في حالة صعبة، محليًا وأوروبياً هذا الموسم، قبل تولي تشافي هيرنانديز زمام المسؤولية منذ شهر واحد فقط.

وربما يكون تحول مسار برشلونة، إلى بطولة الدوري الأوروبي في مصلحته، فالفريق الذي يملك في خزائنه 5 القاب لدوري الأبطال، و5 ألقاب مثلهم للسوبر الأوروبي، و4 ألقاب لبطولة كأس الكؤوس الأوروبية وهي مسابقة تم إلغاؤها سنة 1999، ينقصه لقب في بطولة الدوري الأوروبي ليكمل الفوز بكل الألقاب الأوروبية للأندية.

ومن المنتظر أن تجرى قرعة مباريات ملحق الدوري الأوروبي يوم الاثنين المقبل في مدينة نيون بسويسرا، وسيلعب برشلونة أمام إحدى الفرق الوصيفة في دور المجموعات بالدوري الأوروبي.

ولم تشهد باقي نتائج مرحلة المجموعات في دوري أبطال أوروبا، مفاجآت كبرى أكبر من مفاجأة خروج برشلونة، حيث جاءت باقي النتائج والفرق المتأهلة للمرحلة التالية منطقية إلى حد كبير، باستثناء خروج فريق ميلان الإيطالي أيضا بعد احتلاله المركز الرابع في مجموعته الثانية، تاركاً التأهل المباشر لفريقي ليفربول واتلتيكو مدريد، في حين توجه بورتو البرتغالي للدوري الأوروبي، ويودع هو مشاركته الأوروبية ككل هذا الموسم.

أما قائمة الأندية المتأهلة للدور التالي / دور الـ16/ فقد ضمت كل من مانشستر سيتي وباريس سان جيرمان من المجموعة الأولى، وليفربول وأتلتيكو مدريد من الثانية، أياكس و سبورتنج لشبونة من الثالثة، ريال مدريد وإنتر ميلان من الرابعة، بايرن ميونخ وبنفيكا من الخامسة، مانشستر يونايتد وفياريال من السادسة، ليل وريد سالزبورج من السابعة، وأخيراً يوفنتوس وتشيلسي من المجموعة الثامنة.

أفكارك وتعليقاتك

>