وزير الطاقة والبنية التحتية يفتتح المرحلة الأولى لمحطة تحلية المياه في أم القيوين

وزير الطاقة والبنية التحتية يفتتح المرحلة الأولى لمحطة تحلية المياه في أم القيوين

أم القيوين ( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ ‎‎‎ 09 ديسمبر 2021ء) أكد معالي سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة والبنية التحتية أن مشروع محطة تحلية المياه في أم القيوين يعد أكبر مشروع في شمال الدولة وسيوفر مياه بجودة عالمية بإستخدام أفضل المعايير الخاصة بالبيئة البحرية وتحلية المياه وتم تنفيذه بكفاءة عالية في توفير البصمة البيئية.

جاء ذلك في كلمة له خلال تدشين معاليه اليوم المرحلة الأولى من المحطة الجديدة لتحلية مياه البحر في أم القيوين والتي سيتم من خلالها إنتاج 50 مليون جالون يومياً، في حين تبلغ إجمالي سعة إنتاج المحطة 150 مليون جالون يومياً بعد الانتهاء من كافة مراحل المشروع والمقرر لها أن تكون خلال الربع الثالث من العام المقبل 2022.

وأعرب معالي الوزير عن سعادته بانتهاء المرحلة الأولى من المشروع التي جاءت متوافقة مع احتفالات الدولة بعيد الاتحاد الخمسين ، وبدء المحطة إنتاجها الفعلي كونها أحد أهم المشروعات التي من شأنها تحقيق مستهدفات الاستراتيجية الوطنية للأمن المائي 2036 ، موضحا أنه بتدشين المرحلة الأول سيتم تشغيل خزانين بسعة 30 مليون جالون لكل منهما.

(تستمر)

وثمن معاليه جهود جميع الشركاء المساهمين في تنفيذ المشروع الذين تمكنوا رغم التحديات التي شهدها العالم من إنجاز المرحلة الأولى للمشروع قبل الموعد المحدد بـ10 أيام من خلال العمل بروح الفريق الواحد وتنفيذه بجودة عالية بما يقارب من 5 إلى 6 ملايين ساعة عمل بدون إصابات.

وقال معاليه إن المحطة استطاعت أن تحصد جوائز عالمية في أفضل معايير الأمن والسلامة والبيئة وتقليل البصمة الكربونية المرتبطة بتقليل استخدام الطاقة "الكهرباء" في تحلية المياة مقارنة مع غيرها من المحطات على المستوى العالمي، مؤكداً معاليه الاستمرار في حصد الجوائز مع اكتمال المراحل الأخرى للمحطة.

من جانبه قال سعادة محمد محمد صالح مدير عام الاتحاد للماء والكهرباء، الذي رافق معالي الوزير خلال الافتتاح.. إن هناك أربعة خطوط رئيسية خارجة من المحطة الجديدة، حيث سيتم مد خطين منها إلى مركز توزيع المياه الجديد بمنطقة الخريجة في رأس الخيمة، وآخر إلى مركز توزيع البريرات ومثله إلى أم القيوين.. لافتاً إلى أن إنتاج المحطة سيتم الاستفادة منه في كافة المناطق التي تخدمها "الاتحاد للماء والكهرباء".

وأكد صالح أنه بالتزامن مع إنشاء المحطة تنفذ الاتحاد للماء والكهرباء عدداً من مشروعات تمديد وربط الشبكات، ومشروعات تخزين المياه الاستراتيجية، تهدف في مجملها إلى تأمين إمدادات المياه وضمان استدامتها في الدولة عموماً والمناطق الشمالية منها على وجه الخصوص.

يذكر أن محطة تحلية المياه الجديدة بأم القيوين تقام على مساحة 250 ألف متر مربع بتكلفة تبلغ نحو 2.2 مليار درهم.

أفكارك وتعليقاتك

>