التحضيرات جارية لزيارة بوتين إلى الصين

التحضيرات جارية لزيارة بوتين إلى الصين

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 17 كانون الثاني 2022ء) أعلن المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، اليوم الاثنين، انه يتم الإعداد لزيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى الصين، ويبدي الرفاق الصينيون أقصى قدر من الاهتمام لضمان السلامة الصحية.

وقال بيسكوف للصحفيين: "ما زلنا نستعد لمفاوضات شاملة، وسيكون هناك وفد بالإضافة إلى مشاركة الرئيس في حفل الافتتاح (الأولمبياد) هذا ما يجري العمل عليه​​​. أكرر مرة أخرى، نحن هنا على استعداد للعمل بنشاط ومرونة، لأن الوضع (الوبائي) كما ترون يتغير بسرعة".

وأضاف بيسكوف ردا على سؤال حول ما إذا كانت سلالة "أوميكرون" ستؤثر على خطط الرئيس للذهاب إلى بكين: "يتم التحضير للزيارة التي ستكون في ظروف صعبة، ويبدي الرفاق الصينيون أقصى قدر من الاهتمام بضمان السلامة الصحية".

(تستمر)

وتابع: " لذلك وفي هذا الصدد، ظهرت متطلبات السلامة الصحية الإضافية، والتي نناقشها مع شركائنا الصينيين. "ماذا سيحدث بعد ذلك في الأسابيع المتبقية قبل هذه الرحلة – إن شاء الله، كل شيء يسير حسب الخطة، على الأقل نحن نستعد".

إلى ذلك أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، بوقت سابق، أن الرئيس فلاديمير بوتين، سيحضر افتتاح دورة الألعاب الأولمبية في بكين يوم 4 شباط/ فبراير؛ ويجري مباحثات مع نظيره الصيني شي جين بينغ.

وبحسب لافروف، فإن المحادثات بين زعيمي البلدين، سوف تشمل كامل نطاق العلاقات الثنائية.

وأضاف وزير الخارجية الروسي، "يجري إعداد قرارات مدروسة بالتفصيل وقابلة للتنفيذ، لتساعد على زيادة تعاوننا".

وقبل الرئيس الروسي، بوقت سابق، دعوة نظيره الصيني، لحضور دورة الألعاب الأولمبية الشتوية "بكين 2022"؛ وذلك خلال المحادثة المرئية بينهما، نهاية كانون الأول/ديسمبر الماضي.

ومن المقرر أن تقام فعاليات دورة الألعاب الأولمبية الشتوية "بكين 2022"، في الفترة من 4 إلى 20 شباط/ فبراير 2022.

وبهذه المناسبة، ستصبح العاصمة الصينية بكين، أول مدينة في العالم تنظم دورة للألعاب الشتوية، بعد استضافتها دورة الألعاب الصيفية في 2008.

أفكارك وتعليقاتك