المزاعم حول طلب شي جين بينغ من بوتين بعدم مهاجمة أوكرانيا كذب مطلق- الخارجية الصينية

المزاعم حول طلب شي جين بينغ من بوتين بعدم مهاجمة أوكرانيا كذب مطلق- الخارجية الصينية

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 24 كانون الثاني 2022ء) أعلن المتحدث الرسمي باسم الخارجية الصينية، تشاو ليجيان، اليوم الإثنين، أن ما نشر في الإعلام حول طلب الرئيس الصيني، شي جين بينغ، من نظيره الروسي، فلاديمير بوتين "بعدم مهاجمة أوكرانيا" خلال أولمبياد بكين، ليس فقط استفزازًا، بل وتقويض للألعاب الأولمبية أيضًا.

وقال تشاو ليجيان، في إفادة صحفية، بأن: "الأخبار التي نشرت في وسائل الإعلام الأميركية بشأن طلب الرئيس الصيني، كذب مطلق، وليس استفزازًا فقط"​​​.

ووفقًا له، فإن هذا ليس فقط استفزازًا واسع النطاق ضد روسيا والصين، بل وأيضًا تقويض للألعاب الأولمبية القادمة.

وفي وقت سابق، نشرت وكالة بلومبرغ، نقلاً عن دبلوماسي صيني، بأن رئيس الصين "طلب" من نظيره الروسي عدم مهاجمة أوكرانيا خلال الألعاب الأولمبية الشتوية.

(تستمر)

وبدورها علقت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، على هذا المنشور بأن هذا:"لم يعد خبراً مزيفاً"، بل عملية إعلامية خاصة للهيئات الأميركية ذات الصلة" بمساعدة هذه الوسائل الإعلامية.

ووصفت السفارة الصينية في موسكو المنشور بأنه "مزيف واستفزازي".

ويتهم عدد من الدول الغربية روسيا، بالتحضير لغزو عسكري محتمل لأوكرانيا، وهو ما نفته روسيا مرارًا، معتبرة أن التصريحات حول "العدوان الروسي" يجري استخدامها كذريعة لنشر المزيد من المعدات العسكرية لحلف شمال الأطلسي (الناتو) بالقرب من الحدود الروسية.

أفكارك وتعليقاتك