محكمة أردنية تقضي بسجن النائب السابق أسامة الرحيل 12 عاما مع الأشغال الشاقة

محكمة أردنية تقضي بسجن النائب السابق أسامة الرحيل 12 عاما مع الأشغال الشاقة

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 26 كانون الثاني 2022ء) قضت محكمة أمن الدولة الأردنية، اليوم الأربعاء، بمعاقبة النائب المفصول من البرلمان، أسامة الرحيل (العجارمة)، بالسجن والأشغال الشاقة لمدة 12 عاما؛ بعد اتهامه بتهديد حياة العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني.

ونقلت الوكالة الرسمية الأردنية "بترا" قرار المحكمة، الذي قالت فيه، "إنه، في جلسة علنية، بحضور وكلاء الدفاع عن المتهمين والمدعي العام؛ حُكم على النائب المفصول، أسامة الرحيل، بالوضع بالأشغال المؤقتة، لمدة 12 عاما والرسوم؛ بعد تجريمه بالتهم المسندة له من النيابة العامة"​​​.

وفي التفاصيل، بحسب "بترا"، " ثبت للمحكمة ارتكاب المتهمين جميعاً لأفعالٍ من شأنها تعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر، وإحداث الفتنة.

(تستمر)

وثبت قيامهم بتصنيع مواد ملتهبة، بقصد استخدامها على وجه غير مشروع، وتعاطي المواد المخدرة للمتهم الأول.

كما ثبت للمحكمة ارتكابه لأركان وعناصر تهمة تهديد حياة جلالة الملك".

وقررت المحكمة، في ذات القرار، معاقبة باقي المتهمين المشتركين مع "المتهم الأول"، بالوضع بالأشغال المؤقتة، لمدد تتراوح ما بين سبعة أعوام وثمانية أعوام.

وأشارت المحكمة إلى أن المتهمين أقدموا على "تأجيج الشارع الأردني ضد نظام الحكم السياسي ومؤسساته والأجهزة الأمنية، والدعوة إلى العصيان".

كما أنهم كانوا قد عقدوا العزم، وفقا للمحكمة، على تفجير إحدى السيارات التابعة لقوات الدرك في منطقة ناعور؛ وقاموا بتصنيع قنابل حارقة "مولوتوف".

وكان البرلمان الأردني أصدر قرارا بفصل أسامة رحيل (العجارمة)، في حزيران/يونيو الماضي؛ وتسبب ذلك في وقوع اشتباكات بين الأمن وأنصار النائب.

مواضيع ذات صلة

أفكارك وتعليقاتك