الرياضة في كرواتيا.. كرة القدم تواصل إنجازاتها واليد تمثل "جوهرة التاج"

الرياضة في كرواتيا.. كرة القدم تواصل إنجازاتها واليد تمثل "جوهرة التاج"

أبو ظبي ( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ ‎‎‎ 16 يونيو 2023ء) مع تأهل المنتخب الكرواتي لكرة القدم إلى المباراة النهائية لدوري أمم أوروبا، قطع الفريق خطوة كبيرة نحو إنجاز جديد يضاف إلى سجله المتميز على مدار السنوات الماضية.
وضمن المنتخب الكرواتي المنافسة على إحدى الميداليتين الذهبية أوالفضية للبطولة، حيث يلتقي بعد غد مع نظيره الإسباني على كأس البطولة.
وأكد المنتخب الكرواتي عمليا أنه أحد أنجح المنتخبات على مستوى العالم في ربع القرن الأخير، حيث كانت البصمة الأولى للفريق خلال مشاركته الأولى في بطولات كأس العالم بعد الاستقلال عن يوغسلافيا السابقة، وأحرز الفريق بقيادة نجمه الشهير دافور سوكر المركز الثالث في مونديال 1998 بفرنسا.
ومع ظهور جيل اللاعب المتألق لوكا مودريتش، قدم المنتخب الكرواتي حقبة ذهبية جديدة وصل خلالها إلى المباراة النهائية لمونديال 2018 ثم أحرز المركز الثالث في مونديال 2022، قبل أن يصل لنهائي النسخة الثالثة من دوري أمم أوروبا، حيث يخوض النهائي بعد غد الأحد.

(تستمر)


وبعد التأهل لنهائي دوري الأمم الأوروبية بالفوز على المنتخب الهولندي 4-2 في نصف النهائي، قال زلاتكو داليتش المدير الفني للمنتخب الكرواتي: "ضمنا الفوز بميدالية أخرى نستحقها.

إنه أحد أكبر الانتصارات للمنتخب الكرواتي.. هذا الفوز تاريخي بالتأكيد".
وتمثل كرة القدم اللعبة الشعبية الأولى في كرواتيا، التي تحظى الرياضة فيها باهتمام بالغ حيث تبدو جزءا مهما في ثقافة الشعب الكرواتي.
وتحظى الألعاب الجماعية بنصيب كبير من اهتمام ومتابعة الكرواتيين خاصة مع الشعبية الطاغية لكرة القدم في هذا البلد والإنجازات العديدة لكرة اليد، التي تمثل جوهرة التاج بالنسبة في سجل نجاحات الرياضة الكرواتية.
وكانت كرة اليد الكرواتية حاضرة بقوة على الساحتين الأوروبية والعالمية، وعلى مستوى الأندية والمنتخبات.
وأحرز المنتخب الكرواتي الميدالية الذهبية لكرة اليد للرجال في دورات الألعاب الأولمبية مرتين، وبالتحديد في نسختي 1996 بأتالانتا و2004 بأثينا كما بلغ نصف النهائي في 2008 و2012 وفاز في الأخيرة بالميدالية البرونزية.
كما توج المنتخب الكرواتي بلقب كأس العالم لكرة اليد في 2003 وأحرز الميدالية الفضية في 1995 و2005 و2009 والبرونزية في 2013، ولا يختلف الحال كثيرا على المستوى القاري؛ حيث أحرز المركز الثاني في بطولة كأس أمم أوروبا في نسخ 2008 و2010 و2020 والمركز الثالث في 1994 و2012 و2016.
كما تحظى كرة السلة بمكانة متقدمة بين الرياضات الأكثر شعبية واهتماما في كرواتيا خاصة مع إنجاز الفوز بالميدالية الفضية في أولمبياد 1992 ببرشلونة، والميدالية البرونزية في كأس العالم 1994 بكندا والميدالية البرونزية في نسختي 1993 و1995 من البطولة الأوروبية.
ومن الألعاب الأخرى، التي تحظى بشعبية كبيرة في كرواتيا، تبرز كرة الماء والرجبي وهوكي الجليد والتنس والسباحة.
وأفرزت الرياضة الكرواتية لاعبين مميزين في العديد من هذه الرياضات مثل لاعبي التنس مارين شيليتش وبورنا شوريتش واللاعبة دونا فيكيتش.

أفكارك وتعليقاتك