غرفة أبوظبي شريكاً استراتيجياً لمنتدى الاستثمار العالمي

غرفة أبوظبي شريكاً استراتيجياً لمنتدى الاستثمار العالمي

أبوظبي في 15 أكتوبر /وام/ أعلنت غرفة تجارة وصناعة أبوظبي عن مشاركتها في منتدى الاستثمار العالمي، كشريك استراتيجي، باعتباره أحد أكبر الملتقيات الاستثمارية في العالم وتستضيفه العاصمة أبوظبي للمرة الأولى من 16 إلى 20 أكتوبر الجاري.

ويعتبر المنتدى الذي ينظمه مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (أونكتاد) ، منصة رائدة تجمع نخبة من صناع القرار والمستثمرين والخبراء والأكاديميين من مختلف أنحاء العالم لاستعراض آخر المستجدات وسبل تعزيز التنمية الاقتصادية المستدامة والحلول المستقبلية للاقتصاد العالمي.

وتأتي مشاركة غرفة أبوظبي في المنتدى الذي سيعقد في مركز أبوظبي الوطني للمعارض "أدنيك" تحت شعار "الاستثمار في التنمية المستدامة"، انسجاماً مع توجهاتها الاستراتيجية والتي تهدف إلى تبادل الخبرات وإطلاق المبادرات التي تعزز من أداء القطاع الخاص وتسهم في الارتقاء بقطاع الأعمال على المستوى المحلي، فضلاً عن استقطاب الاستثمارات الأجنبية إلى الإمارة ودفع عجلة النمو الاقتصادي المستدام.

(تستمر)

وفي إطار دعمها وشراكتها مع المنتدى، يشارك سعادة أحمد خليفة القبيسي، مدير عام غرفة أبوظبي، في جلسة بعنوان "إطلاق العنان للاستثمارات في منطقة أفريقيا والبحر الكاريبي والمحيط الهادئ من خلال منصة "استثمر في دول أفريقيا والبحر الكاريبي والمحيط الهادئ".

وتهدف الجلسة إلى استعراض المنصة أمام المستثمرين وأصحاب المؤسسات والمشاريع بالقطاع الخاص في دولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الخليج، بما يسهم في فتح آفاق التعاون وإتاحة فرص استثمارية جديدة في منطقة أفريقيا والبحر الكاريبي والمحيط الهادئ.

وتنظم غرفة أبوظبي 5 جلسات حوارية ونقاشية بمشاركة أعضاء وخبراء وممثلي الغرفة، سيتم من خلالها تسليط الضوء على أهمية الزراعة والأمن الغذائي، وسبل الاستثمار في أوقات الأزمات، وطرق إدارة سلاسل التوريد، ذلك إلى جانب مناقشة مستجدات كل من قطاع الاقتصاد الأخضر وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في قطاع الأعمال.

وبهذا الصدد، قال سعادة عبد الله محمد المزروعي، رئيس مجلس إدارة غرفة أبوظبي: "إن شراكتنا مع منتدى الاستثمار العالمي "أونكتاد"، تؤكد التزام الغرفة تجاه دعم توجهات الدولة لتعزيز البيئة الاستثمارية والاقتصادية في مجتمع الأعمال على المستوى المحلي، عبر المساهمة في استقطاب الاستثمارات الأجنبية المباشرة، وتسليط الضوء على المبادرات والأعمال المحلية لدعم الفرص التي تدفع وتيرة الازدهار في إمارة أبوظبي." وأضاف سعادته "تأتي مشاركتنا في المنتدى انطلاقاً من حرصنا على تعزيز سهولة تأسيس وممارسة الأعمال في إمارة أبوظبي وضمن مساعينا الرامية إلى الاستثمار في المواهب المحلية ورفع مستوى الوعي لدى رواد ورجال الأعمال حول القطاعات الاستثمارية الواعدة والمستدامة في قطاع الأعمال على المستوى المحلي والعالمي." ومن جانبه، قال سعادة أحمد خليفة القبيسي، مدير عام غرفة أبوظبي: "يشكل منتدى الاستثمار العالمي منصة عالمية لاستشراف المستقبل ولتحفيز العمل المشترك، ونتطلع في غرفة أبوظبي إلى تبادل خبراتنا مع المشاركين ولتسليط الضوء على مبادراتنا ومشاريعنا وأفضل الممارسات التي ننتهجها، بما يسهم في دعم الجهود الرامية إلى صياغة السياسات والاستراتيجيات الاستثمارية العالمية، ولنكون لاعباً محورياً في تمكين اقتصاد المعرفة وترسيخ مكانة إمارة أبوظبي الريادية كمركز للاستثمار والابتكار." وتابع سعادته "إن منتدى الاستثمار العالمي يشكل فرصة استثنائية لتبادل الخبرات حول قطاع الأعمال ومستجداته، بما في ذلك الاستثمارات في الاقتصاد الأخضر، فضلاً عن بحث سبل التعاون وتعزيز بناء العلاقات الاستثمارية والتجارية المثمرة.

جدير بالذكر أن منتدى الاستثمار العالمي يجمع خلال فترة انعقاده أكثر من 7,000 من المسؤولين الحكوميين وصُنّاع القرار وقادة الأعمال وخبراء الاستثمار من أكثر من 160 دولة لمناقشة أهم قضايا الاستثمار في التنمية المستدامة.

أفكارك وتعليقاتك