الخارجية الروسية تندد بإغلاق "فيسبوك" حسابات لـ "آر تي"

الخارجية الروسية تندد بإغلاق "فيسبوك" حسابات لـ "آر تي"

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 18 فبراير 2019ء) أعربت وزارة الخارجية الروسية اليوم الإثنين، عن رفضها لقرار حجب "فيسبوك" صفحات تابعة لشبكة "آر تي" الروسية، معتبرة إياه انتهاكا لحرية التعبير.

وجاء في البيان الذي نشرته الوزارة على موقعها الرسمي: "ما زالت الولايات المتحدة تسير باتجاه الرقابة المشددة وتقييد حرية التعبير في الإنترنت​​​. أصبح معروفا اليوم، أن شبكة التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، أغلقت عددا من الحسابات المرتبطة بـ "آر تي" دون إيضاح الأسباب، ولاسيما صفحة أنيسا ناواي "إن ذا ناو" الذي يتابعه 4 ملايين مشترك".

وأضاف البيان: "نحن نواحه مرة أخرى، ضغطا غير مبرر قانونيا على مصادر المعلومات التي لا تعجب واشنطن. ومن الواضح أن هذا التوجه نحو تشديد الرقابة في الإنترنت يتزايد، رغم الدعوات الدائمة من الغرب للالتزام بالحيرة في الأوساط الرقمية والإعلامية".

(تستمر)

وتابع البيان "نحن نؤمن بوجود وضع غير مقبول عندما تقوم إدارة "فيسبوك" بطريقة استبدادية وغير شفافة بحجب الحسابات في انتهاك للمبادئ المقبولة بشكل عام لحرية التعبير والمساواة في الوصول إلى المعلومات.

كما دعت الخارجية الروسية، المنظمات الحقوقية والهيئات الدولية ذات الصلة، وعلى رأسها مندوب منظمة الأمن والتعاون في أوروبا المعني بقضايا حرية الإعلام، لإبداء رد فعل. كما نود سماع تقييما لمثل هذا الإنترنت "الحر" بطريقة أميركية من قبل منظمات حقوق الإنسان الدولية.

هذا وأغلق موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" في وقت سابق عدد من الحسابات التي تعود لشركة "مافيك ميديا" المجموعة الصحفية المستقلة التي تعود ملكيتها جزئيا لوكالة "رابتلي"، دون سابق إنذار، وذلك بعد تحقيق أجرته قناة "سي إن إن" الأميركية، حيث زعمت فيه بوجود صلات بين الشركة والكرملين.

إلى ذلك صرح السكرتير الصحفي للرئيس الروسي دميتري بيسكوف بأن إغلاق موقع فيسبوك صفحات قناة "آر تي" التلفزيونية يدل على أن هناك ضغط غير مسبوق وغير مبرر إطلاقا على وسائل الإعلام الروسية. موضحا أن سلطات بلدان غير صديقة تجاه روسيا تستفيد من العديد من الشركات التي تقدم خدمات في شبكات التواصل الاجتماعي لممارسة الضغط على روسيا.

أفكارك وتعليقاتك