آمال بتغير الوضع بشأن تنفيذ اتفاقيات مينسك عقب التشكيلة الجديدة للحكومة الأوكرانية –لافروف

آمال بتغير الوضع بشأن تنفيذ اتفاقيات مينسك عقب التشكيلة الجديدة للحكومة الأوكرانية –لافروف

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 19 يونيو 2019ء) أعرب وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الأربعاء، أن موسكو تأمل بتغير الوضع مع تنفيذ اتفاقات مينسك بعد تشكيل الهياكل ذات الصلة في الحكومة الأوكرانية الجديدة.

وقال لافروف، خلال مؤتمر صحفي مع نظيره السويسري، إغناسيو كاسيس: "نأمل أن يتغير الوضع [في تنفيذ اتفاقيات مينسك] بعد تشكيل الهياكل في الحكومة الأوكرانية الجديدة، والتي ستتعامل مع هذه القضية​​​. ونأمل من الدول الغربية التي ترعى كييف على الأقل أن تفعل كل ما هو ضروري للوفاء بالتزاماتها بتنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 2202 الذي أقر اتفاقيات مينسك".

وأضاف "لقد ناقشنا أيضًا الوضع حول التسوية الأوكرانية، ولدينا مواقف مشتركة بشأن الحاجة إلى التنفيذ الكامل والمتسق لمجموعة تدابير مينسك للتغلب على الأزمة الأوكرانية الداخلية في أقرب وقت ممكن.

(تستمر)

ناقشنا أيضًا التقييمات التي أجريت في هذا الصدد من قبل بعض شركائنا الغربيين، الذين يفسرون الوضع مع تنفيذ حزمة تدابير مينسك بطريقة غريبة للغاية، وربط تنفيذها الكامل حصريًا بإجراءات الجانب الروسي".

يذكر أن السلطات الأوكرانية بدأت في شهر نيسان/أبريل من العام 2014 عملية عسكرية ضد سكان جمهوريتي دونيتسك ولوهانسك الشعبيتين، المعلنتين من طرف واحد، تعبيرا عن المعارضة للانقلاب الذي وقع في أوكرانيا في شهر شباط / فبراير من نفس العام.

كما أن مسألة تسوية الوضع في إقليم دونباس تجري مناقشتها بما في ذلك في إطار عمل مجموعة الاتصالات التي تعقد اجتماعاتها في مينسك والتي وافقت على ثلاث وثائق تحدد الخطوات التي يجب اتخاذها للحد من تصاعد الأزمة بما في ذلك إقامة الهدنة. إلا أن الاشتباكات المتبادلة ما زالت مستمرة بين الحين والآخر، على الرغم من اتفاقات الهدنة.

أفكارك وتعليقاتك