سفير سابق: من المستبعد أن يدعو الرئيس ماكرون نظيره الروسي للمشاركة في القمة مجموعة السبع

سفير سابق: من المستبعد أن يدعو الرئيس ماكرون نظيره الروسي للمشاركة في القمة مجموعة السبع

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 19 أغسطس 2019ء) أستبعد السفير الفرنسي السابق لدى روسيا كلود بلانشماسون ، أن يقوم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بدعوة نظيره الروسي فلاديمير بوتين للمشاركة في قمة مجموعة السبع "جي- 7"، ولكن الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي سيترأس المجموعة العام القادم قد يقوم بذلك.

وقال السفير السابق لوكالة سبوتنيك: "يبدو الأمر معقدًا بعض الشيء بالنسبة لي​​​. ستعقد القمة بعد خمسة أيام فقط، ولا يمكن دعوة طرفاً للمشاركة دون موافقة الأعضاء الآخرين".

وأشار بلانشماسون إلى أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي سيترأس المجموعة العام القادم قد يقوم بدعوة نظيره الروسي.

وأضاف السفير السابق: " في الحقيقة سيناقش الرئيس (الفرنسي) مع زملائه في مجموعة السبع نتائج الاجتماع مع السيد بوتين الذي سيعقد في جزيرة فورت دي بريغانسون، وللمستقبل هذا مهم للغاية، إذا تم تأكيد أنه هناك تقدم حقيقي، وخاصة بما يتعلق بتنفيذ اتفاقيات مينسك، فإن هذا سيتيح التقدم في القضية ( عودة روسيا إلى المجموعة)".

(تستمر)

هذا وأعلن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون في وقت سابق، أنه سيجري محادثات مع نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في الـ 19 من آب/أغسطس الجاري،  في جزيرة فورت دي بريغانسون، منتجع الرئاسة الفرنسية في البحر المتوسط، قبل أيام من استضافة فرنسا قمة مجموعة السبع.

هذا ومن المقرر عقد قمة مجموعة السبع في مدينة بياريتز الفرنسية خلال الفترة من 24 إلى 26 آب/أغسطس الجاري.

يذكر أن الولايات المتحدة الأميركية وست دول أعضاء صوتت في آذار/مارس عام 2014 على إخراج روسيا من مجموعة الدول العظمى الثماني، وذلك ردا على قيام موسكو بضم شبه جزيرة القرم. وتضم المجموعة حاليا كل من: ألمانيا والولايات المتحدة وكندا واليابان وفرنسا وبريطانيا وإيطاليا.

هذا وأعلن الرئيس ترامب في أكثر من مناسبة عن فكرة عودة موسكو إلى مجموعة الدول الصناعية الثمانية، بينما أكد السكرتير الصحفي للرئيس الروسي ديمتري بيسكوف أن روسيا لا تركز على مجموعة الثمانية، ولكن على الأشكال الأخرى.

أفكارك وتعليقاتك

>