الحشد الشعبي يعلن تصدي دفاعاته لطائرات مسيرة حلقت فوق مقاره بمحافظة صلاح الدين العراقية

الحشد الشعبي يعلن تصدي دفاعاته لطائرات مسيرة حلقت فوق مقاره بمحافظة صلاح الدين العراقية

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 11 سبتمبر 2019ء) أعلن الحشد الشعبي العراقي، اليوم الأربعاء، أنه تصدى لطائرات مسيرة مجهولة حلقت فوق مقاره بمحافظة صلاح الدين، وذلك بعد تكرار وقائع مماثلة على مدى الأسابيع الماضية.

وقال بيان صادر عن مديرية إعلام الحشد، "عالجت المضادات الأرضية التابعة لقيادة عمليات صلاح الدين للحشد الشعبي، الأربعاء، طيرانا مسيرا حلق فوق مقاره في صلاح الدين"​​​.

وتابع البيان، نقلا عن مدير استخبارات قيادة عمليات صلاح الدين للحشد، قحطان الباوي، أن "طيرانا مسيرا حلق، صباح اليوم، فوق اللواء 35 ومقار عمليات صلاح الدين للحشد الشعبي، مبينا أن، المضادات الأرضية التابعة للحشد فتحت النار عليه وأجبرته على الهروب لجهة مجهولة".

وأضاف الباوي أنه "لم يتسن لاستخبارات قيادة عمليات صلاح الدين للحشد معرفة الجهة التي أرسلت هذه الطائرات، كما نفت العمليات المشتركة علمها بتحليق هذه الطائرات".

(تستمر)

وأعلنت قوات الحشد الشعبي، أواخر الشهر الماضي، أن مقارها تعرضت لقصف قرب الحدود مع سوريا من قبل طائرات مسيرة إسرائيلية بدعم أميركي.

وأعلن الحشد، في وقت سابق، مقتل اثنين من عناصره وإصابة آخر في قصف بطائرتين بدون طيار مجهولتين استهدفتا نقطة ثابتة للواء 45 التابع له في القائم بالأنبار على الحدود مع سوريا.

كما أثير جدل واسع في الأوساط العراقية بعد ورود أنباء عن تعرض قاعدة بلد الجوية التي تضم كدس عتاد للحشد الشعبي لقصف من طائرة مجهولة، مما أسفر عن حدوث تفجيرات للعتاد واندلاع حريق هائل في المنطقة جرى السيطرة عليه بعد ساعات.

وكان نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي، أبو مهدي المهندس، اتهم واشنطن، التي تقود التحالف الدولي ضد تنظيم "داعش" (الإرهابي المحظور في روسيا وعدد كبير من الدول)، بإدخال 4 طائرات مُسيرة إسرائيلية لاستهداف مقرات عسكرية عراقية.

ويعتقد أن قوات الحشد الشعبي، التي تشكلت من فصائل معظمها شيعية لمحاربة تنظيم "داعش" في 2014، تحظى بدعم كبير من إيران، والتي تتهمها إسرائيل بدعم الإرهاب وتهديد أمنها.

أفكارك وتعليقاتك