متظاهرون يقطعون طرقا رئيسية في السودان احتجاجا على نقص الخبز

(@FahadShabbir)

متظاهرون يقطعون طرقا رئيسية في السودان احتجاجا على نقص الخبز

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 09 فبراير 2020ء) شهدت مدينتي عطبرة شمال السودان وكوستي بولاية النيل الأبيض الجنوبية، اليوم الأحد، احتجاجات على خلفية نقص الخبز والوقود، تسببت في إغلاق طرق رئيسية بالمدينتين.

وبحسب شهود عيان تحدثوا لوكالة "سبوتنيك"، "تظاهر مواطنون بمدينة "كوستي"، الواقعة بولاية " النيل الأبيض"، اليوم الأحد احتجاجا على نقص حاد في وقود السيارات والخبز، فيما قام بعض المتظاهرين بإغلاق جسر مدينة كوستي المؤدي إلى العاصمة الخرطوم، ما اضطر قوات الشرطة لتفريقهم باستخدام الغاز المسيل للدموع"​​​.

(تستمر)

في ذات السياق، أبلغ شهود عيان في مدينة عطبرة، بشمال السودان، أن محتجين أغلقوا طرقا رئيسية احتجاجا على النقص الحاد في وقود السيارات والخبز.

ويعاني السودان، منذ انفصال الجنوب عام 2011، أزمة اقتصادية تمثلت في فقدان آبار النفط الواقعة في أراضي جنوب السودان، والتي كانت تمثل المورد الرئيس لخزينة الدولة، وتراكمت الأزمات حتى مطلع العام 2018، بعد عجز الحكومة في زيادة إنتاج صادراتها، مما تسبب في نقص حاد في النقد الأجنبي، لاستيراد الوقود والأدوية ودقيق الخبز، ما أدى لقيام ثورة شعبية أدت إلى عزل الرئيس السابق عمر البشير في نيسان/أبريل الماضي، وتولي سلطات انتقالية إدارة البلاد.

أفكارك وتعليقاتك