إصابة 4 نواب إيرانيين بفيروس "كورونا" وتوقعات بارتفاع الإصابات

إصابة 4 نواب إيرانيين بفيروس "كورونا" وتوقعات بارتفاع الإصابات

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 28 فبراير 2020ء) أصيب أربعة نواب عن مدينة قم ومحافظة غيلان في البرلمان الإيراني الحالي بفيروس كورونا الجديد.

وكتب عضو هيئة رئاسة البرلمان الإيراني محمد على وكيلي على تويتر اليوم الجمعة:"سجل إصابة 4 نواب في البرلمان بفيروس كورونا بعد إجراء الفحص على 30 نائبا من اصل 290 نائبا وسوف يتم فحص باقي الأعضاء تباعا"​​​.

كما توقعت وزارة الصحة الإيرانية تسجيل نسب أعلى بالإصابات بفيروس كورونا الجديد خلال الأيام المقبلة في البلاد

وأضاف المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية كيانوش حهانبور بهذا الصدد :"نتوقع ارتفاع نسبة الإصابات بفيروس كورونا خلال الأيام المقبلة".

وتابع حهانبور قائلا: "الطريقة الوحيدة للسيطرة على انتشار الفيروس هو البقاء في المنزل وتجنب السفر وإلغاء جميع التجمعات العامة والخاصة إلى جانب الرعاية الصحية الشخصية التي وصينا بها".

(تستمر)

وأعلنت إيران يوم أمس الخميس أن عدد الوفيات بسبب فيروس كورونا المستجد ارتفع إلى 26، وهو أعلى عدد من الوفيات خارج الصين حتى الآن، في حين بلغ العدد الإجمالي للمصابين 245 بينهم عدد من كبار المسؤولين.

يذكر أن فيروس "كورونا" المستجدّ المسبّب لمرض "كوفيد-19"، بحسب التسمية التي أطلقتها عليه منظمة الصحة العالمية، ظهر أولاً- في أواخر كانون الأول/ديسمبر 2019 في مدينة ووهان الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في كانون الثاني/يناير.

ووصل العدد الإجمالي لحالات الإصابة على بر الصين الرئيسي إلى 78824. بينما وصل العدد الإجمالي للوفيات 2788.

ويواصل فيروس "كورونا" تفشّيه، إذ بات منتشراً خارج الصين في أكثر من ثلاثين دولة، تسبّب فيها بعشرات الوفيات وآلاف الإصابات.

أفكارك وتعليقاتك