32 مواطنا تركيا توفوا خارج البلاد بفيروس كورونا ونعمل على إعادة جثامينهم - وزير الخارجية

32 مواطنا تركيا توفوا خارج البلاد بفيروس كورونا ونعمل على إعادة جثامينهم - وزير الخارجية

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 25 مارس 2020ء) كشف وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، أن 32 مواطنا تركيا توفوا خارج البلاد بفيروس كورونا المستجد (كوفيد -19) وأنه جاري العمل لإعادة جثامينهم لتدفن داخل البلاد.

(تستمر)

وقال تشاووش أوغلو، في مؤتمر صحافي اليوم الأربعاء، "32 مواطنا تركيا توفوا بفيروس كورونا خارج البلاد"، لافتا إلى أن "هناك أتراك في أوروبا توفوا بسبب كورونا ونقوم بالتنسيق مع الدول الأوروبية من أجل إعادة جثامينهم إلى تركيا بعد طلب من أسرهم"​​​.

وأضاف "خلال الأيام الماضية تم إعادة أتراك من دول عدة من بينها مصر والسودان والمغرب، وتم وضعهم قيد الحجر الصحي".

وبالأمس أعلن وزير الصحة التركي، فخر الدين قوجا، تسجيل 343 إصابة جديدة و7 وفيات بفيروس كورونا المستجد خلال 24 ساعة، ليرتفع الإجمالي إلى 1872 إصابة و44 وفاة.

وبحسب أحدث إحصائية، فقد تجاوز عدد المصابين بالفيروس، الذي ظهر بالصين أواخر العام الماضي، 430 ألف شخص، وتخطى عدد الوفيات 19 ألف، فيما شفي أكثر من 111 ألف شخص حول العالم.

مواضيع ذات صلة

أفكارك وتعليقاتك