الادعاء العام العماني يتوعد القادمين المتسترين على إصابتهم بـ "كورونا" بالحبس والغرامة

(@FahadShabbir)

الادعاء العام العماني يتوعد القادمين المتسترين على إصابتهم بـ

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 26 مارس 2020ء) توعد الادعاء العام العماني، اليوم الخميس، القادمين إلى البلاد، الذين يخفون إصابتهم بفيروس "كورونا" أو أحد الأمراض المعدية، بالحبس سنة ودفع غرامة تقدر بـ 26 ألف دولار أميركي.

وقال الادعاء العام، عبر حسابه على تويتر، "على الشخص القادم إلى السلطنة ويعلم أنه مصاب أويشتبه في إصابته بأحد الأمراض المعدية المبينة بقانون مكافحة الأمراض المعدية، ومن ضمنها مرض كورونا كوفيد 19، إبلاغ سلطات المنافذ الحدودية بذلك فور وصوله، وإلا عُد مرتكباً لجريمة تصل عقوبتها للسجن سنة والغرامة 10000 ريال"​​​.

كما أوضح الادعاء العام، أن عدم توجه المصاب أو المشتبه بإصابته بأحد الأمراض المعدية المبينة بقانون مكافحة الأمراض المعدية (من ضمنها مرض كورونا كوفيد19) لأقرب مؤسسة صحية فوراً، لإجراء الفحص الطبي وتلقي العلاج والتوعية بمخاطر المرض وطرق انتقاله، جرم تصل عقوبته للسجن سنة والغرامة 10 آلاف ريال.

(تستمر)

كذلك، قيام المُصاب بأحد الأمراض المعدية الواردة في القسم الأول من الجدول المُلحق بقانون مكافحة الأمراض المعدية (من ضمنها مرض كورونا كوفيد19) - فور عِلمه بإصابته - بأي سلوك يؤدي إلى نقل العدوى للغير، جريمة تصل عقوبتها للسجن سنة والغرامة عشرة آلاف ريال.

ويعاقب أي شخص يقوم بتعطيل أو الامتناع عن تنفيذ الإجراءات والتدابير المُقررة من سُلطات الدولة المُختصة لمنع انتشار العدوى أو نقلها للغير (كمنع التجمعات في الأماكن العامة، وإغلاق المحلات التجارية)، بالسجن سنة والغرامة عشرة آلاف ريال.

وكانت سلطنة عمان اتخذت مجموعة من الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار عدوى "كورونا"؛ من ضمنها حظر التجمعات وإغلاق الأسواق والمساجد ومحال الصرافة ومنع إصدار المطبوعات، وغيرها من التدابير.

وأعلنت وزارة الصحة في سلطنة عُمان، أمس، تسجيل 15 إصابة جديدة بفيروس كورونا (كوفيد 19) لمواطنين؛ ليبلغ العدد الكلي للإصابات في البلاد 99 حالة.

مواضيع ذات صلة

أفكارك وتعليقاتك