القطاع العام في سوريا يستأنف العمل بعد تعليق دام أكثر من شهرين بسبب "كورونا"

القطاع العام في سوريا يستأنف العمل بعد تعليق دام أكثر من شهرين بسبب

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 31 مايو 2020ء) قررت سوريا إعادة العمل في القطاع العام اعتبارًا من يوم غد، الاثنين، بعد تعليق دام أكثر من شهرين ضمن إجراءات احترازية اتخذتها السلطات لمواجهة تفشي فيروس "كورونا المستجد" (كوفيد-19".

ونشرت رئاسة الوزراء السورية على موقعها الإلكتروني، اليوم الأحد، بيانا عقب انتهاء الجلسة الأسبوعية قالت فيه إن "مجلس الوزراء قرر إعادة دوام العاملين في جميع جهات القطاع العام اعتبارا من يوم غد بدءا من الساعة الثامنة صباحا حتى الساعة الثالثة والنصف بعد الظهر مع ضرورة الالتزام بالشروط الوقائية والصحية"​​​.

وفي 13 آذار/مارس الماضي أعلنت الحكومة السورية سلسلة من الإجراءات الاحترازية والوقائية لتجنب حدوث أي إصابات بفيروس كورونا على الأراضي السورية من ضمنها تعليق الدوام في الجامعات والمدارس والمعاهد التقانية العامة والخاصة لدى كافة الوزارات والجهات المعنية وتخفيض حجم العاملين في مؤسسات القطاع العام الإداري إلى حدود 40 بالمئة وفق نظام المناوبات بما يضمن حسن سير العمل وتخفيض عدد ساعات العمل.

(تستمر)

وقررت السلطات السورية، مطلع الأسبوع الماضي، رفع حالة حظر التجول الليلي وسمحت بالتنقل بين المحافظات بعد انقضاء أكثر من 20 يوما على عدم تسجيل أي إصابة، بعدما تجاوز عدد الإصابات بالفيروس 120 شخصا.

مواضيع ذات صلة

أفكارك وتعليقاتك