اليمن.. القوات المشتركة: قتلى وجرحى من الحوثيين باستهداف تحركات مسلحة جنوبي الحديدة

اليمن.. القوات المشتركة: قتلى وجرحى من الحوثيين باستهداف تحركات مسلحة جنوبي الحديدة

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 19 سبتمبر 2020ء) أعلنت القوات اليمنية المشتركة التابعة للحكومة الشرعية، اليوم الجمعة، إحباط تحركات عسكرية لمقاتلي جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، في محافظة الحديدة غربي اليمن.

وقال المركز الإعلامي لألوية العمالقة إحدى تشكيلات القوات المشتركة، إن "وحدات من القوات رصدت تحركات مسلحة للحوثيين بين مزارع على خط زَبِيِد صوب خطوط التماس شرق منطقة الجَبَلية في مديرية التُحَيَتا جنوبي الحُدَيدَة".

وأضاف أن "الوحدات المرابطة من القوات المشتركة في منطقة الجَبَلية تعاملت بقوة مع تحركات الحوثيين، وحققت إصابات مباشرة في صفوفهم"، مؤكداً "سقوط قتلى وجرحى من عناصر الجماعة واجبار البقية على الفرار".

إلى ذلك، ذكر إعلام قوات العمالقة، أن "وحدة مكافحة القناصة في القوات المشتركة قتلت ثلاثة من قناصة الحوثيين كانوا متمركزين بين مزارع شرق منطقة الجَبَلية خلال الـ 48 ساعة الماضية، أثناء محاولتهم استهداف القوات المرابطة في المنطقة".

(تستمر)

في السياق، اتهمت القوات المشتركة، جماعة الحوثيين بـ "استحداث خنادق ومتارس قتالية في جبهة حَيَس جنوب شرقي الحُدَيدَة، في إطار تصعيدها المتواصل، وخروقاتها للهدنة الأممية".

ونشر المركز الإعلامي لألوية العمالقة على موقعه، تصويراً جوياً يظهر خنادق ومتارس قتالية تمتد مسافات طويلة، قال إنها للحوثيين قرب مزارع شمال غربي مديرية حَيَس.

واعتبرت القوات المشتركة ذلك "ضمن تصعيد الحوثيين وسعيهم إلى تفجير الأوضاع عسكرياً ونسف عملية السلام في الحُدَيدَة".

من جهة أخرى، اتهم الحوثيون، التحالف العربي والقوات اليمنية المشتركة، بـ "تنفيذ 106 خروقات (للهدنة الأممية التي دخلت حيز التنفيذ في محافظة الحُدَيدَة، كانون أول/ ديسمبر 2018م)، خلال الـ 24 ساعة الماضية".

وقالت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" التي تديرها جماعة "أنصار الله" في صنعاء، إن "من بين الخروقات 21 خرقاً بقصف مدفعي، و28 بأعيرة نارية مختلفة".

وذكرت أن "الخروقات تضمنت استحداث تحصينات قتالية في منطقة الجَاَح، وتحليق 4 طائرات تجسسية في أجواء الدُرِيهِمي والفَازَة (جنوبي الحديدة)".

مواضيع ذات صلة

أفكارك وتعليقاتك