محكمة سبها تقضي بعودة سيف الإسلام القذافي إلى سباق الانتخابات الرئاسية الليبية

محكمة سبها تقضي بعودة سيف الإسلام القذافي إلى سباق الانتخابات الرئاسية الليبية

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 03 ديسمبر 2021ء) نادر الشريف. قضت محكمة سبها، اليوم الخميس، بعودة سيف الإسلام القذافي إلى سباق الانتخابات الرئاسية الليبية بعد قبول الطعن المقدم على قرار استبعاده​​​.

وأكد محمد القلوشي، عضو الفريق السياسي لسيف الإسلام لسبوتنيك أن محكمة الاستئناف في مدينة سبها، جنوبي ليبيا، قضت اليوم الخميس، بعودة سيف الإسلام للسباق الرئاسي مجددا، بعدما قبلت الطعن المقدم منه حول استبعاده من الانتخابات الرئاسية.

وتابع "سيف الإسلام عاد لسباق الانتخابات الرئاسية، القضاء قال كلمته"، مضيفا، "سنحتكم للصندوق، ومن يختاره الشعب الليبي سنوافق عليه، المهم هو أن الشعب الليبي من سيختار قياداته".

واستطرد، "الليبيون يحتاجون إلى شخصية قوية قادرة على قيادة المرحلة القادمة على قدر ما فيها من تحديات".

(تستمر)

والاثنين الماضي، أعربت البعثة الأممية للدعم في ليبيا، عن قلقها حيال استمرار إغلاق محكمة الاستئناف في سبها، من قبل جماعات مسلحة، وكذلك التهديدات الموجهة إلى القضاء الليبي، لمنع النظر في الطعن المقدم من سيف الإسلام على قرار استبعاده من الانتخابات الرئاسية.

وكان سيف الإسلام قد أعلن الاثنين الماضي أن مسلحين يواصلون إغلاق محكمة سبها جنوبي البلاد لمنعها من النظر في طعن قدمه الخميس الماضي ضد قرار استبعاده من الترشح للانتخابات الرئاسية.

يذكر أن المفوضية العليا للانتخابات في ليبيا قد أعلنت، الأسبوع الماضي، رفض ترشح 25 شخصية للرئاسة من بين 98 تقدموا بأوراقهم، وكان سيف الإسلام القذافي ضمن المستبعدين.

وأوضحت المفوضية أن أسباب استبعاد سيف الإسلام القذافي جاءت بسبب عدم انطباق البند رقم 7 من المادة (10) لقانون الانتخابات، والمتعلق بألا يكون المترشح لمنصب الرئيس محكوما عليه في جناية أو جريمة مخلة بالشرف والأمانة.

كما أشارت أيضا إلى أن البند رقم 5 من المادة الخامسة عشر للقانون، لم تنطبق على القذافي أيضاً، وهي المتعلقة بـ" شهادة الخلو من السوابق لطالب الترشح".

أفكارك وتعليقاتك

>