"فلايت رادار": انخفاض حركة الطيران العالمية بأكثر من 40% والتجارية بحوالي 55%

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 26 مارس 2020ء) شهدت حركة الطيران العالمي تراجعا كبيرا وصل إلى 40% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، وتراجعت الرحلات التجارية بشكل خاص بنسبة 55% خلال نفس الفترة، بحسب ما نقل موقع "فلايت رادار" لتتبع حركة الطائرات، في ظل تعليق أغلب الشركات لرحلاتها بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

وأشار الموقع في إحصاء إلى أن إجمالي الرحلات المسجلة أمس بلغت 94​​​.477، مقارنة بحوالي 169.056 رحلة جوية في نفس الفترة من العام الماضي، ما يعني تراجعا بنسبة 45%.

كما أبرز "فلايت رادار" أن عدد الرحلات التجارية حول العالم تراجع بنسبة 55%، حيث وصل إلى 47.745 رحلة فقط، مقارنة بـ106.895 رحلة في نفس اليوم من العام الماضي.

وعلقت أغلب الدول حول العالم حركة الطيران بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، الذي تسبب في وفاة أكثر من 20 ألف شخص وإصابة نحو 500 ألف شخص حول العالم.

(تستمر)

وكشف الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا)، الخميس الماضي، عن حجم الخسائر التي تعرضت لها شركات الطيران بمنطقة الشرق الأوسط، وقال نائب رئيس (إياتا) لمنطقة إفريقيا والشرق الأوسط محمد البكري، في تصريحات صحفية، إنه ومنذ نهاية شهر كانون الثاني/يناير الماضي تم إلغاء 16 ألف رحلة طيران بالشرق الأوسط، ما جعل شركات الطيران تخسر إيرادات بقيمة تجاوزت 7.2 مليار دولار.

المسؤول البارز تحدث أيضًا عن أزمة سيولة مالية تواجهها الشركات، قائلا إن شركات الطيران في الشرق الأوسط وإفريقيا "تنزف"، موضحًا أن الخسائر سوف تستمر في ظل انتشار الفيروس الذي قتل الآلاف حول العالم، وطالب البكري الحكومات في المنطقة بتوفير دعما ماليا مباشرا لشركات الطيران على وجه السرعة.

أفكارك وتعليقاتك