فرنسا تسجل 365 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد ليصل عدد الوفيات إلى 1696

فرنسا تسجل 365 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد ليصل عدد الوفيات إلى 1696

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 27 مارس 2020ء) أعلنت وزارة الصحة الفرنسية مساء اليوم الخميس تسجيل 365 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 1696 حالة، فيما بلغ عدد الإصابات 29155 بعد تسجيل 3922 إصابة جديدة.

وقال مدير عام الصحة جيروم سالومون في مؤتمر صحافي "سجلنا اليوم 29155 حالة إصابة بفيروس كورونا"​​​. وتابع "ارتفع عدد الوفيات بسبب الفيروس ليصل إلى 1696 حالة وفاة بحسب الأرقام التي حصلنا عليها من المستشفيات". 

وقال سالومون "إن 13904 مصابين يخضعون حاليا للعلاج في المستشفى بينهم 3375  حالتهم خطرة"، مضيفا أن " 4948 مصابا عادوا إلى منازلهم بعد تعافيهم في المستشفى".

هذا وأعلن رئيس الوزراء الفرنسي، إدوار فيليب، يوم الإثنين الماضي، تشديد إجراءات الحجر الصحي في كافة أنحاء البلاد ابتداءا من يوم 24 آذار/مارس، بهدف مكافحة الانتشار السريع لوباء كورونا المستجد كما أعلن عن استعداد السلطات لتمديد الحجر لأسابيع إضافية.

(تستمر)

ورفض فيليب فكرة فرض حظر للتجوال في كافة أنحاء البلاد، لكنه اعتبر أنه من الممكن لبعض رؤساء البلديات أن يفرضوا حظرا للتجوال بشكل جزئي وفي مناطق محددة إذا اقتضت الحاجة.

واختتم بالقول، إن الحجر الصحي الذي فرضته السلطات يوم الثلاثاء الماضي، لمدة 15 يوما،ً قد يستمر لأسابيع إضافية إذا اقتضت الحاجة.

هذا وصنفت منظمة الصحة العالمية، في 11 آذار/مارس الجاري، فيروس "كورونا" وباء عالميا، مؤكدة أن أعداد المصابين تتزايد بسرعة كبيرة عبر الحدود الدولية.

وأجبر الوباء العديد من دول العالم، وعلى رأسها دول كبيرة بإمكانياتها وعدد سكانها، على اتخاذ إجراءات استثنائية في بلادها، تنوعت من حظر الطيران إلى إعلان منع التجول وعزل مناطق بكاملها، وحتى إغلاق دور العبادة، لمنع تفشي العدوى القاتلة.

مواضيع ذات صلة

أفكارك وتعليقاتك