الخارجية اليمنية: الحوثيون رفضوا مبادرة وقف إطلاق النار وعلى مجلس الأمن تحميلهم المسؤولية

(@FahadShabbir)

الخارجية اليمنية: الحوثيون رفضوا مبادرة وقف إطلاق النار وعلى مجلس الأمن تحميلهم المسؤولية

( أردو بوینت نتورك‎‎‎ ۔ / سبوتنيك - 23 مايو 2020ء) قال وزير الخارجية اليمني، محمد عبد الله الحضرمي، اليوم السبت، إن جماعة "أنصار الله" الحوثيين رفضوا مبادرة وقف إطلاق النار التي دعا إليها المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، داعيا مجلس الأمن لتحميلهم المسؤولية عن ذلك.

ونقلت وزارة الخارجية اليمنية عبر حسابها على "تويتر" عن الوزير الحضرمي، القول "وافقت الحكومة على مبادرة المبعوث الأممي بما في ذلك وقف إطلاق النار، وتشكيل وحدة مشتركة لكورونا، وفتح الطرقات كاملة لاسيما تعز، وفتح مطار صنعاء للرحلات الدولية، وسداد رواتب جميع الموظفين، والإفراج عن جميع الأسرى، واستئناف المشاورات​​​. وفي المقابل رفضها الحوثيون!".

وأضاف الحضرمي "استمرار رفض الحوثيين لمبادرة المبعوث على الرغم من موافقتنا عليها منذ بداية أيار/مايو خير دليل على أنهم لا يرغبون في السلام ولا يكترثون لمعاناة اليمنيين".

(تستمر)

وختم بالقول "على المبعوث ومجلس الأمن والمجتمع الدولي كشف من هو المعرقل الحقيقي للسلام أمام العالم، وتحميل الحوثيين المسؤولية كاملة".

وكان المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، قد جدد دعوته أمس الجمعة، للأطراف اليمنية إلى العودة للعملية السياسية وتغليب مصلحة الشعب اليمني، وتوحيد جهود مواجهة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

مواضيع ذات صلة

أفكارك وتعليقاتك